كيف تختار منصة التواصل الاجتماعي المناسبة لبدء مشروعك التجاري؟

كيف-تختار-منصة-التواصل-الاجتماعي-المناسبة-لبدء-مشروعك-التجاري؟

كيف تختار منصة التواصل الاجتماعي المناسبة لبدء مشروعك التجاري؟

على وقع انتشار منصات التواصل الاجتماعي المختلفة وتنافسها الشرس في تقديم ميزات تختص بواحدة دون الأخرى، قد يقع أصحاب المشاريع الناشئة في تردد عند اختيار إحدى هذه المنصات لبدء أنشطتهم التجارية، وترتب على ذلك ضرورة الإجابة على هذا النوع من الأسئلة: ما أهمية اختيار منصة تواصل اجتماعي مناسبة لمشروعي التجاري، وكيف يمكنني معرفة المنصة المناسبة لمشروعي؟

جدول المحتويات:

تشغل منصات التواصل الاجتماعي وقتًا كبيرًا من أوقات الناس في يومنا هذا، مما جعلها أداةً تسويقية لا انفكاك عنها للمشاريع التجارية، فعلى سبيل المثال، يصل عدد المستخدمين النشيطين في منصة انستقرام وحدها 1 مليار مستخدم شهريًا، كما يزيد عدد المستخدمين النشيطين فيها يوميًا عن 500 مليون مستخدم، مما يمنح الشركات الناشئة فرصة الوصول إلى ملايين المستخدمين حول العالم.

علاوةً على ذلك، فإن التكلفة المالية التي تنفقها في التسويق على تلك المنصات ضئيلة جدًا، إذا ما وازنّها مع التكلفة المالية التي ستضعها في حملاتك التسويقية خارج منصات التواصل الاجتماعي، وهذا ما يفرض على أصحاب المشاريع الناشئة اختيار منصة تواصل اجتماعي تناسب مشروعهم، فيأتي تعدد تلك المنصات واختلاف شريحة المستخدمين فيها عائقًا محيّرًا لهم، ما قد يدفعهم إلى تبديد جهودهم في الأماكن الخاطئة، وإليك أسسًا تساعدك على تحديد المنصة المناسبة لمشروعك التجاري.

تختلف منصات التواصل الاجتماعي في شريحة الجمهور المستخدم، فقد يميل الإناث مثلًا إلى استخدام منصة بنترست بكثرة، كما تختلف المنصات فيما بينها بالمحتوى، فتركز مثلًا منصة تويتر على المحتوى النصي، في حين يكثر المحتوى المرئي في منصة إنستجرام، وهو ما يجعل المنصات الاجتماعية مختلفةً في المجالات والحملات التسويقية، وإليك شرحًا وافيًا عن المنصات الاجتماعية والمشاريع التجارية التي تناسبها.

أولًا: منصة فيسبوك Facebook

تحتل منصة فيسبوك Facebook أهمية تسويقيةً كبيرةً، إذ تُعدّ من أوائل المنصات التي أطلقت مِيزة التسويق، وحسب آخر الإحصائيات، فقد وصل عدد المستخدمين النشيطين في منصة فيسبوك إلى 1.9 مليار مستخدم يوميًا، وهي بذلك تتصدر منصات التواصل الاجتماعي من حيث عدد المستخدمين.

تشتمل قاعدة مستخدمي فيسبوك على جميع الأعمار، فالمراهقون والراشدون يستخدمون منصة فيسبوك على حد سواء، كما أنها تنتشر في كل دول العالم تقريبًا، لذا فإنك ستتمكن غالبًا من الوصول إلى جمهورك المستهدف أيًّا كان مشروعك التجاري.

ما يميز منصة فيسبوك عن غيرها من المنصات أنه يمكنك تحديد الجمهور المستهدف في إعلانات فيسبوك، بناءً على العمر أو الجنس أو المنطقة الجغرافية، ما يساعدك على استهداف الجمهور الذي يناسب مشروعك التجاري، وبذلك زيادة معدل المشاهدين المهتمين بالمحتوى، ومنه زيادة مبيعاتك وأرباحك.

تُعدّ منصة فيسبوك مناسبةً للمشاريع التجارية المحلية، ولا سيّما التي تمتلك موقعًا جغرافيًا تعرض فيه خدماتها، ومن الأمثلة على ذلك:

  • إذا كنت تمتلك مطعمًا أو مقهى.
  • إذا كان لديك متجر لبيع الزهور.
  • إذا كانت لديك شركة أو معمل لتصنيع الأثاث المنزلي.
  • إذا كان لديك متجر لبيع القطع الكهربائية، مثل الغسالات والبرادات والمدافئ ونحو ذلك.
  • إذا كنت طبيبًا ولديك عيادة، أو إذا كنت تمتلك مركز تجميل مثلًا.

إذا كنت تمتلك أيًا من المشاريع التجارية السابقة، أو ما هو موازٍ لها، فمنصة فيسبوك هي خيارك الأفضل، وخاصةً مع امتلاكها مِيزة تحديد المنطقة الجغرافية وجنس وعمر الجمهور المستهدف.

ثانيًا: منصة انستجرام Instagram

تُعَد منصة إنستجرام Instagram مناسبةً للمشاريع التجارية التي تعتمد على المحتوى المرئي، إذ لا يمكنك نشر أي محتوى عبر منصة إنستجرام دون إرفاقه مع صور أو مع مقاطع فيديو، وقد يكون لذلك أثر إيجابي على نجاح مشروعك وخطتك التسويقية، فالناس عادةً يتذكرون الأشياء التي يرونها بأعينهم أضعاف ما يتذكرون المحتوى الذي قروؤه أو سمعوه، لذا فإن منصة انستقرام ستكون مناسبةً لمشروعك التجاري إن كان يعتمد على ما يراه المشاهد بعينه، ومن الأمثلة على ذلك:

  • إذا كنت تمتلك ناديًا رياضيًا، أو ناديًا لألعاب القوى وكمال الأجسام، وينطبق الأمر عليك إن كنت مدربًا رياضيًا، أو مدرب كمال الأجسام.
  • إذا كنت مصورًا فوتوغرافيًا، أو إذا كنت تعمل في مجال مونتاج الفيديوهات وتعديل الصور.
  • إذا كنتِ فنانةً في استخدام مساحيق التجميل.
  • إذا كنت من هواة السفر وتعمل على توثيق رحلاتك للمتابعين، أو إذا كنت تحب مشاركة زياراتك للأماكن السياحية أو لملاعب كرة القدم أو للمتاحف الأثرية ونحو ذلك.

إذا كان مشروعك التجاري مماثلًا لأي من المشاريع السابقة، أو على الأقل مشابهًا لها، فإن منصة انستجرام هي خيارك الأفضل، وخصوصًا أنها تمتلك جميع المزايا المدفوعة التي تتمتع بها منصة فيسبوك، كونهما يتبعان لذات المالك.

ثالثًا: منصة تويتر Twitter

تُعدّ منصة تويتر Twitter منصةً احترافيةً أكثر من كونها منصةً ترفيهيةً، ففي إحدى الاستطلاعات صوّت 69% من مستخدمي منصة تويتر على أنهم يستخدمون المنصة لمتابعة آخر الأخبار والمعلومات حول الأحداث العالمية، كما تُعدّ منصة تويتر مناسبةً للشخصيات المؤثرة، مثل رواد الأعمال والمشاهير في المجالات المختلفة، لذا فإن كان مشروعك التجاري يعتمد على شخصيتك وكلامك أنت، أو يعتمد على شخصية معينة يتابعها الناس، فإن منصة تويتر هي سبيلك لتصدر المشهد وتحقيق النجاحات، وإليك بعض الأمثلة:

  • إذا كنت رجل أعمال، أو رائدًا في إحدى الصناعات.
  • إذا كنت مستشارًا اجتماعيًا.
  • إذا كنت طبيبًا نفسيًا، أو كنت تتحدث عن كيفية تربية الأطفال والتعامل مع المراهقين.
  • إذا كنت خبيرًا سياسيًا، وتتمكن من تحليل الأحداث والوقائع العالمية.

إذا كان مشروعك التجاري مماثلًا لأي من المشاريع السابقة، أو أنه يعتمد على شخصية مشهورة أو مؤثرة يتابعها الناس، فمن الأفضل لك أن تختار منصة تويتر، لكن تذكّر أن عامل التوقيت مهم جدًا في منصة تويتر، وخاصةً إن كنت تحلل أو تتحدث عن الأحداث العالمية.

رابعًا: منصة يوتيوب YouTube

تحتل منصة يوتيوب YouTube المركز الثاني ضمن قائمة أليكسا لأكثر المواقع زيارةً، وذلك بعد محرك البحث جوجل Google، ومن هذا المنطلق يمكننا عدّ منصة يوتيوب واحدةً من أهم المنصات التي يمكنك من خلالها التسويق لمشروعك التجاري، إذ يمكنك تصميم الفيديوهات والترويج لعلامتك التجارية بطريقة مرئية وجذابة، لذا فإن منصة يوتيوب ستكون مناسبةً لمشروعك التجاري في حال اعتماده على الفيديوهات المرئية، ومن الأمثلة على ذلك:

  • إذا كنت تحلل مباريات كرة القدم، أو إذا كنت تنشئ مقاطعًا لأهداف المباريات، أو ما يشابه ذلك.
  • إذا كنت تصمم فيديوهات وثائقية، أو فيديوهات ثقافية.
  • إذا كنت تصمم فيديوهات كرتونية متحركة.

تدلك الأمثلة السابقة على أن أي مشروع تجاري يعتمد على تصميم الفيديوهات المرئية بالدرجة الأولى، فإن منصة يوتيوب هي الخيار الأول له. علاوةً على ذلك، يمكنك استخدام منصة يوتيوب حتى وإن لم يكن مشروعك يعتمد على الفيديوهات كصناعة أساسية، فيمكن مثلًا لبائع الأساس المنزلي أن يصور بعض الفيديوهات الإبداعية عن المنتجات التي يمتلكها، لكن هنا يجب ألا تأخذ منصة يوتيوب على أنها الخيار الأول، فقد تكون خيارًا ثانويًا بعد تعزيز وجودك على منصة أخرى تناسب مشروعك التجاري بالدرجة الأولى.

خامسًا: منصة سناب شات Snapchat

تُعدّ منصة سناب شات Snapchat واحدةً من أسرع المنصات الاجتماعية نموًا، إن لم تكن الأولى في هذا الجانب، فقد ازدادت شعبيتها كثيرًا في الآونة الأخيرة، إلى أن وصل عدد مستخدميها إلى 319 مليون مستخدم نشط يوميًا في أواخر عام 2021.

ما يميز منصة سناب شات عن غيرها من المنصات هي أن قاعدة مستخدميها مليئة بالشباب، إذ يصل عدد مستخدمي منصة سناب شات الذين تتراوح أعمارهم بين 15 لـ 25 سنةً إلى 48% من إجمالي المستخدمين، وهو رقم كبير بالموازنة مع المنصات الاجتماعية الأخرى، لذا فإن كان مشروعك التجاري يلائم الشباب ويعتمد أساسًا على الصور ومقاطع الفيديوهات فإن منصة سناب شات هي أفضل خيار لمشروعك التجاري.

سادسًا: منصة بنترست Pinterest

تُعدّ منصة بنترست Pinterest المنصة الأقرب إلى قلب الأنثى، ففي أكتوبر عام 2021، احتلت النساء ما نسبته 77% من إجمالي المستخدمين في منصة بنترست، في حين اقتصرت نسبة المستخدمين الذكور على 15% تقريبًا، مع عدم معرفة جنس 8% من المستخدمين.

نستنتج من الأرقام السابق ذكرها، أن منصة بنترست مناسبة للمشاريع التجارية التي تستهدف النساء في الدرجة الأولى، لذا يجب عليك اختيار منصة بنترست، إذا كان مشروعك التجاري واحدًا من الحالات التالية:

  • إذا كنت تبيع مساحيق للتجميل.
  • إذا كان محتواك يتعلق بالملابس عمومًا، وبملابس النساء على وجه الخصوص.
  • إذا كنت طاهيًا أو طباخًا محترفًا.
  • إذا كنت خبيرًا غذائيًا، أو تقدم منتجات أو خدمات تتعلق بالنحافة.

بعد أن تعرفنا إلى المنصات الاجتماعية والمشاريع التجارية المناسبة لها، سنتحدث الآن عن بعض النصائح التي تساعدك على اختيار منصة تواصل اجتماعي تناسب مشروعك التجاري:

أولًا: حدد جمهورك المستهدف

يجب أن تعرف خصائص جمهورك المستهدف لتتمكن من اختيار المنصة المناسبة، فكما ذكرنا في الأعلى، تناسب بعض المنصات فئة الشباب والمراهقين، مثل منصة سناب شات، في حين يميل النساء إلى استخدام منصة بنترست مثلًا، لذا يجب عليك معرفة الفئة العمرية للجمهور المستهدف، وكذلك الجنس إن كان ذكورًا أم إناثًا، فضلاً على تحديد بلد الجمهور المستهدف أو المنطقة الجغرافية له.

ثانيًا: حدد طبيعة المحتوى الذي تقدمه

من الضروري أن تحدد طبيعة المحتوى الذي تقدمه، فبعض المنصات الاجتماعية مناسبة للمحتوى النصي، مثل منصة فيسبوك، بينما تقتصر منصة إنستجرام على المحتوى المرئي من فيديوهات وصور على سبيل المثال، في حين تحتكر منصة يوتيوب الرقم الأول في تقديم محتوى الفيديوهات، لذا فإن السؤال الثاني الذي يجب أن تضعه نصب عينيك: ما طبيعة المحتوى الذي أقدمه؟

ثالثًا: ابدأ بمنصة واحدة

من الأخطاء الشائعة التي يقع فيها أصحاب الشركات الناشئة، هي أنهم يبدؤوا نشاطهم التجاري على جميع منصات التواصل الاجتماعي أو على عدد منها، إذ يأخذهم حماس البدايات لينشئوا حسابات في أي منصة تواصل اجتماعي تقع عينهم عليها، مما يبدد جهودهم في عديد المنصات، وتلحق الخسائر والأضرار بشركاتهم التي لم تر نور النجاح بعد.

يمكننا تشبيه الأمر بمحاولة حفر بئر في الأرض، هل من الأفضل أن تبدأ الحفر في 10 مناطق مختلفة؟ أم إنك ستروي ظمأك أسرع لو أنك صوّبت جميع جهودك نحو منطقة واحدة؟ ينطبق الأمر نفسه على اختيار منصة تواصل اجتماعي، لذا ابدأ بتركيز جهودك نحو منصة اجتماعية واحدة، وذلك بعد أن تختارها بناءً على الأسس التي ذكرناها، وعندما ترى أن الماء قد نبع، وترى أنك قد حققت هدفك الذي كنت تسعى إليه، انتقل إلى منصة أخرى تتناسب مع جمهورك المستهدف ومع المحتوى الذي تقدمه.

رابعًا: انظر في شعبية المنصة ومدى تطورها

النصيحة الأخيرة هي أنه يجب عليك أن تختار منصةً اجتماعيةً تحظى بشعبية كبيرة، والأمر الأهم أن يكون تصاعدها كبيرًا، أي أنه يزداد عدد مستخدميها بمعدلات كبيرة، لأنك تريد أن تبني مشروعًا تجاريًا متطورًا وناجحًا، لذا يجب أن يكون أساسك ومبدؤك متينين، لكي تتمكن من تحقيق النجاحات.

تم النشر في: التسويق الرقمي، مشاريع ناشئة منذ 4 ساعات

المصدر

ماذا-تعرف-عن-مجال-تحليل-البيانات؟

ماذا تعرف عن مجال تحليل البيانات؟

لا شيء أكثر وفرة في العصر التكنولوجي الحالي من البيانات، إذ إن استغلالها وفق أسس تقنية وعلمية سيضمن للشركات تحقيق المزيد من النجاح. لذلك يمكن