تعرف على أفكار حملات إعلانية مبدعة

تعرف-على-أفكار-حملات-إعلانية-مبدعة

تعرف على أفكار حملات إعلانية مبدعة

يختلف إنتاج إعلان واحد عن إنشاء حملة إعلانية مكثفة، فالإعلان الواحد لمنصة أو وسيلة إعلانية واحدة لن يحقق نتائج كافية على الأرجح، كما سيكلف أكثر بكثير من إنتاج مجموعة أفكار حملات إعلانية والتعاقد على نشرها على منصات ووسائل إعلانية مختلفة على فترة زمنية محددة، فالحملة الإعلانية تصل إلى جمهور واسع وتزداد احتمالية تكرار ظهورها للشخص نفسه، ما يعني نسبة أكبر في تحقيق الأهداف.

جدول المحتويات:

ما هي الحملات الإعلانية؟

تعني كلمة الحملة شيء متعدد متألف من أكثر من طبقة، وهي في الإعلانات مثل: عناصر التصميم، والدعوات لاتخاذ إجراء، والصفحات المقصودة والمواقع الإلكترونية، لتحقيق أفضل نتائج بدلًا من الاعتماد على عنصر واحد أو وسيط إعلاني واستراتيجية إعلانية واحدة، والإعلان هو الوسيلة التي تمكّنك من إيصال الرسالة وتحقيق الهدف من خلالها.

فالحملة الإعلانية ببساطة هي عبارة عن جهود استراتيجية للنشاط التجاري، تهدف إلى الترويج لهدف معين للشركة، وتهدف إلى الوصول إلى العملاء من خلال مجموعة من المنصات الإعلانية، والتأثير على تصورهم تجاه العلامة التجارية أو إغرائهم بشراء المنتج أو تجربة الخدمة التي تقدمها.

وبالتالي هي استراتيجية مصممة خصيصًا للنشاط التجاري، وتنفذ عبر وسائط إعلانية مختلفة من أجل تحقيق النتائج المرجوة، مثل: زيادة الوعي بالعلامة التجارية أو زيادة المبيعات أو تحسين حركة البيع داخل سوق معين، ويتحقق كل هذا عن طريق الإعلان أو مجموعة الإعلانات التي يتم إنشاءها.

أهمية الحملات الإعلانية الناجحة

هناك عدة أسباب تعطي للحملات الإعلانية أهمية كبيرة، ومنها أنها:

  1. تساهم في بناء الصورة الأكبر للشركة، بغض النظر عن حجم الحملة الإعلانية والنطاق الجغرافي الذي تستهدفه، وعند توسيع النطاق وزيادة حجم الحملة، ستساهم في بناء صورة أكبر للشركة.
  2. تعزز الوعي بالعلامة التجارية، فحينما يتعرض جمهورك لعلامتك التجارية، سيصبحون أكثر دراية بشركتك ومنتجاتك. فكلما تعددت الوسائل المعلن من خلالها، يزداد الوعي بالعلامة التجارية.
  3. ستدفع الناس إلى مشاركة الحملة الإعلانية مع أصدقائهم وعائلاتهم، والمساهمة في زيادة الوعي التجاري، وذلك حينما تثبت الكفاءة والجودة بمنتجاتك وخدماتك للعملاء.
  4. تجعل الناس يتحدثون عنك، وطالما أنهم يقولون أشياء جيدة وإيجابية، فعليك الاحتفاظ بما يقولون وإعادة نشره لباقي الجمهور المستهدف، لتكملة جهود حملتك الإعلانية بأفضل طريقة، وهي التوصية من عملاء سابقين.
  5. صديقة للميزانية، فتكلفة إنشاء إعلان واحد على وسيط إعلاني واحد، وتكرار العملية كل فترة على مدى زمني قصير أكثر كلفة وتأثير من إنشاء حملة إعلانية مركزة على وسائط إعلانية مختلفة على مدى زمني طويل نسبيًا، حيث ستستعين بالمحتوى والأصول الرقمية نفسها من صور وفيديوهات واستخدامها في مختلف الوسائط الإعلانية، مما سيساهم في خفض التكلفة بصورة كبيرة.
  6. تجذب عملاء جدد، فالحملة الإعلانية الناجحة تجذب عملاء محتملين عبر منصات مختلفة وتزداد نسبة تحويلهم لعملاء فعليين، حتى إذا لم يكن من أهداف الحملة جذب عملاء جدد.
  7. زيادة العملاء المحتملين والفعليين، فربما ترى إعلان لعلامة تجارية على التلفاز ولا تهتم به كثيرًا، ولكن إذا رأيت إعلانًا آخر من الحملة نفسها في أثناء التمرير عبر مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بك، فستتعرف على العلامة التجارية، وإذا كانت الخدمة أو المنتج المعروض له بعض القيمة أو الاهتمام بالنسبة لك، فبالتأكيد لن تُفوت الإعلان هذه المرة، وعلى الأغلب ستتفاعل معه وتطلب الخدمة أو المنتج.
  8. من خلال التسويق عبر الإنترنت، يمكنك الآن الوصول إلى مجموعة أكبر بكثير من العملاء المستهدفين، وستجذبهم الحملة المناسبة وفقًا لاهتماماتهم، وبالتالي تصبح الحملة الإعلانية أكثر فعالية وتأثير، وبمقابل مادي أقل بكثير من الوسائل الإعلانية التقليدية.

7 خطوات لإنشاء حملة إعلانية ناجحة

تبرز أهمية التخطيط الدقيق في الحملات الإعلانية، ويؤثر التخطيط على مدى نجاحها، فلا بد أن تكون منظمًا ودقيقًا، ويمكنك إنشاء حملة إعلانية ناجحة باتباع هذه الخطوات البسيطة:

1. حدد أهدافك

لتحديد الأهداف فوائد عديدة، منها المساعدة في تقييم نتائج الحملة فيما بعد بشكل فعال، والتأكد من السير على الخطة التسويقية الموضوعة وفقًا لجدول زمني محدد حتى الوصول لتحقيق الأهداف، والتأكد من مواءمة جميع جهودك والتأكد من أن فريق العمل على الطريق نفسه.

وتختلف الأهداف التي يمكن وضعها للحملة، فهي لا تقتصر على زيادة المبيعات، ولكن هناك العديد من الأهداف الإعلانية الأخرى التي يمكن التركيز عليها، ومن أبرزها اكتساب عملاء جدد والترويج للمنتجات الحالية وإطلاق منتجات جديدة، أو تصميم حملتك الإعلانية بهدف تحسين الوعي بالعلامة التجارية أو للمساعدة في ربطها بمشاعر معينة، ومهما كان هدفك، فمن المهم أن تحدده قبل المتابعة.

2. حدد الميزانية

هناك حملات إعلانية كبيرة للغاية ويُنفق عليها ملايين الدولارات، وحملات إعلانية أخرى بميزانيات محدودة، وإذا لم تحدد ميزانيتك بدقة، فقد تنفق أضعاف ما يستطيع عملك تحمله. لهذا، فالتخطيط وتحديد الميزانية بحكمة يساعدك على تحقيق أهدافك بأقل تكلفة ممكنة، ويساعدك على اختيار الوسائط الإعلانية الأنسب.

3. حدد جمهورك المستهدف

من هو العميل المثالي لمشروعك؟ سؤال في غاية الأهمية ويحتاج لإجابة مفصلة ودقيقة وناتجة من دراسات وأبحاث للسوق والجمهور المستهدف، فلا يوجد إعلان أو حملة إعلانية موجهة لجميع الناس، فلن يهتم الجميع بمنتجك أو خدماتك، ولكن يمكن تقديم حملة إعلانية لمجموعة متنوعة من الخصائص الديموغرافية للجمهور.

لذا لا بد وأن تحدد بدقة جمهورك المستهدف، فإذا كان لديك جمهورًا محددًا جيدًا، ستستطيع استهدافه بالمحتوى الملائم له، وجذب العملاء المحتملين ليصبحوا عملاء فعليين، وسيساعدك تحديد خصائص جمهورك المستهدف في سهولة تخصيص حملة إعلانية مناسبة لهم، مثل: العمر والجنس والطبقة الاجتماعية والحالة الاجتماعية ومستوى التعليم والاهتمامات والعادات والهوايات. كما سيساعدك على فهم من تحاول الوصول إليهم من خلال استراتيجية حملتك الإعلانية.

وبمجرد تحديد جمهورك المستهدف بوضوح، يجب عليك بعد ذلك تقسيم الجمهور إلى مجموعات مختلفة بناءً على المنتجات أو الخدمات التي تريد بيعها والتركيبة الديموغرافية المختلفة لجمهورك، وهنا عليك أن تضع نفسك مكان عملائك المحتملين ومحاول تحديد ما قد يثير اهتمامهم؛ هل ما تقدمه مفيد لهم؟ كيف ستلفت انتباههم؟ هل هم على علم بعلامتك التجارية أو منتجك؟ هل لديهم القوة الشرائية لشراء منتجك أو خدمتك بالسعر الحالي؟

4. اختر الوسائل الإعلانية

بعدما حددت جمهورك المستهدف وقسمته إلى شرائح وفقًا لخصائصه المختلفة، جاء الآن دور اختيار الوسيلة الإعلانية الأنسب لمخاطبته عليها لتحقيق أفضل نتيجة، وذلك وفقًا لاهتماماته المختلفة ومقدار تواجده عليها، مع مراعاة الميزانية التي حددتها في البداية، ومحاولة تقسيمها على الوسائل الإعلانية لتغطية معظم القنوات والوسائط التي يتواجد عليها جمهورك قدر المستطاع في حدود الميزانية.

وأصبح هناك العديد من الأدوات الإعلانية تحت تصرفك وبميزانيات مختلفة تناسب احتياجاتك ويمكنها إيصال رسالة الحملة الإعلانية إلى الشريحة المستهدفة، وبعيدًا عن وسائل الإعلان التقليدية من تلفزيون وراديو وجرائد ولوحات الإعلانية Billboards، فهناك وسائل إلكترونية أقرب للجمهور المستهدف وأقل تكلفة بكثير، ولا مانع من الدمج بين الطريقتين إذا سمحت الميزانية الموضوعة.

ومن أبرزها الإعلان على منصات التواصل الاجتماعي، حيث يتيح لك هذا النوع إنشاء إعلانات تستهدف جمهورك المستهدف على وسائل التواصل الاجتماعي المختلفة التي يتواجد عليها، مما يعني فتح خط اتصال يتيح لك الوصول بسهولة إلى جمهورك ومخاطبته وفقًا لخصائصه والوصول إليه بشكل مباشر ومخصص، وعادةً ما يحقق نسبة نجاح عالية، بالإضافة لتكلفته المنخفضة نسبيًا.

ويُعدّ التسويق عبر البريد الإلكتروني وسيلة أخرى للإعلان يمكن أن تكون مفيدة في حملتك، خاصةً إذا كانت تهدف لزيادة نسبة العملاء المحتملين ولديها مدى زمني طويل، حيث يركز على بناء الولاء بالعلامة التجارية، كما أنه وسيلة مناسبة لشرائح محددة من الجمهور المستهدف.

كما يأتي التسويق بالمحتوى كوسيلة رائعة لحملات الإعلان الرقمي، والذي يُعرّف وفقًا لمعهد تسويق المحتوى كالتالي:

يُعدّ تسويق المحتوى نهجًا تسويقيًا استراتيجيًا يركز على إنشاء وتوزيع محتوى قيم وملائم ومتسق لجذب جمهور محدد بوضوح والاحتفاظ به، وفي النهاية يهدف لدفع العملاء إلى اتخاذ إجراءات مربحة

لذلك، لا بد من إضافة قيمة إلى المحتوى المنشور، مثل: الترفيه والمعلومات الجديدة، والعروض الترويجية، وما إلى ذلك، حتى تستطيع الحفاظ على اهتمام الجمهور.

بالإضافة إلى التسويق عبر المؤثرين، فهناك الكثير من المؤثرين الذين يقدمون تسويق بالمحتوى لجمهورهم وبنوا قدرًا كبيرًا من الثقة والولاء معهم، لذا فجعلهم يتحدثون عن منتجك وتجربته وفعاليته وتأثيره، سيساهم في نقل هذه الثقة لجمهور المؤثرين، ولا بد أن تنتقي شخص مؤثر ذو مصداقية عالية ويتابعه جمهور مستهدف بالنسبة لك، فلن يفيدك إذا كنت تقدم دورات تدريبية في الأمن الغذائي أن يعلن عنك شخص مؤثر جمهوره من المراهقين!

وهناك أيضًا التسويق عبر محركات البحث SEM لتعزيز وضعك على محركات البحث، كتصدير ظهور موقعك الإلكتروني وربطه بكلمات بحث معينة مرتبطة بمضمون ما يقدمه مشروعك، أو تحويل العملاء مباشرة إلى مكالمات وأرقام هواتف محددة للحصول على المزيد من المعلومات أو لطلب الخدمة أو المنتج، وهذا النوع من الإعلانات يعتمد على الدفع مقابل النقرة PPC، وتعتمد تكلفته على مدى المنافسة الموجودة على الكلمات المختارة.

والخيار الأفضل دائمًا هو الدمج بين أكثر من وسيلة ومنصة إعلانية مختلفة، للوصول لمعظم الشرائح المستهدفة وتكثيف الجهود الإعلانية لتظهر الحملة الإعلانية للشخص الواحد أكثر من مرة، وعلى أكثر من وسيلة مختلفة.

5. أنشئ المحتوى الإعلاني

وفي هذه المرحلة ستبدأ العمل الفعلي على محتوى الحملة الإعلانية من تصاميم مختلفة ومحتوى مكتوب ومسموع ومرئي وفقًا للوسائل والمنصات الإعلانية المختارة، وهنا لا بد وأن تراعي خصائص كل وسيلة إعلانية وطبيعة جمهورها، سواء في طبيعة التصميمات أو حجم الصور وطول الفيديوهات المختارة وطبيعة النص المكتوب أو المنطوق المصاحب للفيديو أو الصور في الحملة الإعلانية.

مما يتطلب من الفريق العمل جنبًا إلى جنب، وصياغة محتوى جذاب لتعزيز وتعريف علامتك التجارية وإظهارها بمظهر إيجابي للعملاء، لتحقيق الأهداف بأفضل صورة ممكنة، ويجدر بك العناية برسالة الحملة الإعلانية الأساسية أيضًا، والاهتمام بالتصميم ليكون سريع الاستجابة واستخدام مواقع الويب التفاعلية لكسب جمهورك والاحتفاظ بانتباهه لأكبر وقت ممكن، وتحقق لهم البهجة بإعلاناتك ليتفاعلوا معها.

ويجب أن تكون النسخة النهائية لمجموعة الإعلانات المستخدمة طبيعية وحصرية وفريدة ومنظمة وواضحة ومختصرة وسلسة ومترابطة، وليست هذه بالمهمة السهلة، ولا يمكن أن يقوم بها فرد واحد، لذا من الأفضل الاستعانة بذوي الخبرة في تصميم الصور وإعداد الفيديوهات وتأليف الإعلانات والتعليق الصوتي، للحصول على إعلانات نهائية بجودة عالية؛ حتى لا تنفق الميزانية على الإعلانات ولا تأتي بنتيجة بسبب رداءة الإعلانات المستخدمة.

6. أطلق حملتك الإعلانية

حان الآن وقت نشر حملتك الإعلانية على المنصات والوسائل المختارة، مع مراعاة التوقيت الأنسب لنشر الحملة على كل وسيلة ومنصة إعلانية وفقًا لطبيعة الوسيلة والجمهور المستهدف، ولا بد من أن يتزامن النشر على كل المنصات في توقيت واحد، لتظهر الحملة الإعلانية بشكل مكثف للجمهور، فإذا اخترت الإعلان على شاشات التلفاز من ضمن وسائلك الإعلانية، فعليك اختيار التوقيت الذي يتركز فيه جمهورك أمام التلفاز واختيار الإعلان أثناء برامجهم المفضلة لتضمن وصول الإعلان إليهم.

7. تتبع النتائج ودوّن الملاحظات

لم ينتهي دورك عند نشر الحملة الإعلانية، ولكن عليك مراقبة مؤشرات الأداء الرئيسية وفقًا للهدف الموضوع في بداية حملتك، وهنا تحتاج لإنشاء التقارير بانتظام حتى تتمكن من الحصول على رؤية حقيقية حول التقدم والأداء، ويجب أن يكون لديك أرقام ثابتة تشير إلى ما نجح وما لم ينجح، بغض النظر عما إذا كانت حملتك قد انتشرت بسرعة أو تعثرت.

وستساعدك الأرقام على التحسين من الحملة الحالية والخروج ببعض النصائح العملية التي يمكنك تطبيقها على الحملات المستقبلية لتلافي الأخطاء السابقة، وسترشدك النتائج إلى قرارات مهمة ومؤثرة، كأن تستمر في حملتك الإعلانية وتزيد من كثافتها أو توقفها بشكل عاجل، إما لإجراء تعديلات فيها أو لكفاية ما حققته في الوقت الحالي.

وسنتناول فيما يلي أبرز الحملات الإعلانية الناجحة، ونقصد هنا بالحملة الإعلانية الناجحة تلك التي تنتشر بسرعة وتبقى في أذهان الجمهور لفترة طويلة لتميزها بالإبداع، مما يجعلها تستمر لسنوات ولا ينساها الناس لفترة طويلة.

أشهر الحملات الإعلانية الناجحة عالميًا

عادةً ما تنشر العلامات التجارية العالمية حملات إعلانية لا يمكن نسيانها، ومعظمها يقتصر على بعض الدول، وحملات إعلانية أخرى تنتشر في مختلف دول العالم، ومن أبرز هذه الحملات الإعلانية الناجحة عالميًا:

1. حملة كوكاكولا Share a Coke

في عام 2014، أطلقت شركة كوكاكولا حملة إعلانية ضخمة على مستوى العالم تحت عنوان “كوكاكولا أحلى مع”، حيث أصدرت خلالها عبوات تحمل أسماء مختلفة عليها، بحيث يشتري كل شخص عبوة باسمه، وكأن الإعلان مخصص له وحده، وانتشرت الحملة بصورة كبيرة، حيث أصبح الجميع يبحث عن عبوات بأسمائهم وأسماء أصدقائهم لشرائها.

وكانت الحملة قد بدأت في وقت سابق عام 2011 في أستراليا، حيث طبعت الشركة أكثر من 150 اسمًا منتشرًا على عبوات المشروب الغازي، وحققت الحملة نجاحًا باهرًا، مما دفع الولايات المتحدة الأمريكية لاستخدام الحملة نفسها في إعلاناتها، وتابعت الشركة نشر الحملة في دول العالم المختلفة عام 2014.

وتفاعل معها الكثيرون على منصات التواصل الاجتماعي، فأُنشأت صفحات على مواقع التواصل الاجتماعي ومواقع إلكترونية مخصصة لتصميم عبوة المشروب الغازي كوكاكولا بالأسماء المختلفة، وقام الملايين بنشر صور عبوات كوكاكولا بأسمائهم، ولم تقتصر الأسماء على الأفراد، ولكن كان هناك أوصاف وكلمات مختلفة، مثل: الأصدقاء والعائلة والزوج والزوجة، وغيرها من المسميات والألقاب حتى يُهادي الناس بعضهم بعضًا بها.

وجاءت بعض النسخ من إعلانات الحملة لتتيح لك طلب نُسخ بأسماء وألقاب محددة حسب حاجتك عبر الإنترنت إذا لم تكن متوفرة بالمتاجر، مما ساهم في زيادة الشعور بأن المشروب الغازي من كوكاكولا مصنوع خصيصًا لك أنت وعائلتك وأصدقائك، ما دفع الناس للتوجه لشرائها بكثافة، فإذا قدمت الكوكاكولا لأصدقائك بأسمائهم، فذلك يعطي معاني أكثر من مجرد مشروب غازي.

2. حملة أولويز

عام 2015، أطلقت شركة أولويز للمنتجات النسائية حملة إعلانية عبر التلفاز والإنترنت تزامنًا مع بطولة كرة القدم الأمريكية الوطنية تحت وسم كالفتيات Like a Girl، واستضافت في الإعلان عددًا من الفتيات في مختلف الأعمار وعددًا من الصبية، وطلبت منهم الركض والقتال مثل الفتيات، وذلك لما يُنشر في المجتمع عن أن الفتيات لا يستطعن القتال والركض أو القيام بأي شيء مثل الرجال.

إلا أن الفتيات أثبتن أنهن يستطعن الفوز في سباقات وبطولات عديدة، ويمكنهن الركض حتى الفوز في السباق، ولا تختلف طريقة قيامهن بالأشياء عن الرجال، وفي أثناء فترة نموهن تزداد أجسادهن قدرة على التحمل والقيام بالأمور المختلفة بطريقة أقوى وأفضل، مما يعزز من ثقتهن بأنفسهن ونقلن تلك الثقة لمن شاهد الإعلان.

وقد نتج عن هذه الحملة انتشار واسع للعلامة التجارية أولويز، فهنا يمكنك التركيز على التحديات والمخاوف التي تواجه جمهورك، وتسلط الضوء عليها وتتخذ جانب الفريق الذي يدعمه جمهورك، خاصةً إذا كان مهمشًا أو يتعرض لضغوطات مجتمعية، حتى تحصل على دعمه وتأييده وتصل إلى قاعدة العملاء المهتمين بما تقدمه بأفضل صورة ممكنة.

3. حملة بروكتر آند جامبل

تزامنًا مع الألعاب الأولمبية في عام 2012، أطلقت شركة P&G حملة إعلانية عبر التلفاز حول الدور الكبير الذي تقوم به الأمهات في دعم أبناءها للوصول للبطولات، وجاء الإعلان عاطفيًا بدرجة كبيرة، إذ أوضح مقدار المجهود الذي تبذله الأمهات في رعاية أبنائهن للوصول لنجاحات عديدة، مع دعوة لشكرهن.

وعلى نفس المنوال، تأتي حملات إعلانية لشركة العربي للأجهزة الكهربائية في مصر منذ عام 2015 في عيد الأم لشكر الأمهات على ما يبذلنه وتقديم الهدايا لهن تقديرًا لمجهودهن، ومن أبرز هذه الإعلانات كانت أغنية عن الأم عام 2018، ولاقت انتشارًا واسعًا على منصات التواصل الاجتماعي وتفاعل معها الملايين، وانتشرت الحملة على التلفاز ووسائل التواصل الاجتماعي وإعلانات الطرق.

أشهر الحملات الإعلانية الناجحة عربيًا

تطورت صناعة الإعلان بشكل كبير في العالم العربي خلال العقود القليلة الماضية، وبرزت حملات إعلانية ناجحة ولا تُنسى، وأحدثت بعض هذه الحملات ضجة كبيرة على وسائل التواصل الاجتماعي وحققت نجاحًا كبيرًا، ومن أبرز هذه الحملات الإعلانية العربية ما يلي:

1. حملة شركة أيكيا

يظهر في إعلان شركة أيكيا في المملكة العربية السعودية سيارة بها رجل وزوجته من كبار السن يجلسون في صمت تام، وتتوقف السيارة في إشارة مرور، وتتوقف بجانبهم سيارة أخرى بها عدد من الشباب يستمعون إلى موسيقى الراب، وذلك في تناقض واضح بين السيارتين، وينظران لبعضهما بشيء من التحفظ، حتى يتطلع كل منها لما في أعلى كل سيارة، فيحييان بعضهما البعض.

حيث كانت كل سيارة يعلوها أريكة من النوع نفسه من شركة أيكيا بألوان مختلفة، مما يدلل على أنه مهما اختلفت الأجيال واهتماماتهم، إلا أنهم يتفقون على اختيار شركة الأثاث أيكيا لأسباب عديدة، وأتت فكرة الإعلان في غاية التميز والتنفيذ الجيد، فليس هنالك فكرة أفضل من تلك للتعبير عن إجماع الناس حول اختيار أيكيا في أثاث منزلهم.

2. حملة شركة أورانج

أطلقت شركة الاتصالات أورانج حملة إعلانية في رمضان 2020 في أثناء حظر فيروس كورونا على التلفاز والراديو وإعلانات الطرق ومنصات التواصل الاجتماعي المختلفة، وحققت الحملة نجاحًا واسًعا، نظرًا لما وجده الجمهور من تعبير مباشر عن ما يعانونه في أثناء حظر فيروس كورونا، فجاء محتوى الإعلان عن أغنية بصوت الفنان الإماراتي حسين الجاسمي تحت وسم وحشتنا اللمة، وحصد الإعلان أكثر من 79 مليون مشاهدة على يوتيوب فقط.

وجاءت الحملة تعبيرًا عن المسافات البعيدة بين الأحبة وافتقادهم للاجتماع مرة أخرى بسبب فيروس كورونا المستجد، مما تسبب في تقليل الزيارات والاجتماعات العائلية لفترة طويلة، لذلك لاقت الحملة نجاحًا واسعًا من الجمهور، حيث أعادوا نشرها ملايين المرات على صفحاتهم على مواقع التواصل الاجتماعي وذكروا الغائبين عنهم ومن يفتقدونهم في تعليقات على الإعلان، وانتشرت الأغنية بصورة كبيرة في الشوارع والمقاهي.

3. حملة شركة فلوورد

رغم أنها ليست من الشركات ذائعة الصيت وتُعدّ حديثة نسبيًا، إذ بدأت تقديم خدماتها عام 2017، إلا أنك في الغالب شاهدت أحد إعلاناتها مرة واحدة على الأقل، حيث تطلق شركة فلوورد المتخصصة في الهدايا وباقات الورود المميزة حملة إعلانية مؤثرة في الشرق الأوسط من حين لآخر، واشتهرت مؤخرًا بحملاتها الإعلانية المرتبطة بالاهتمام بالوالد، وخاصةً في يوم الأب 21 يونيو.

ومن أبرز تلك الحملات الإعلانية التي حققت انتشارًا واسعًا على منصات التواصل الاجتماعي هي حملة عيد الأب عام 2020 التي كانت موجهة للخليج، وكان إعلان يتميز بروح الدعابة، وجاء فيه سرد للمجهود الذي تبذله الأم في شكل اعتيادي كما في أغلب الإعلانات التي تُقدر دور الأم، ومن ثم تحوّل بشكل خفيف إلى الأدوار التي يلعبها الأب في حياة أبنائه، وهم رُضّع وتجهيزه للحليب والاستيقاظ في ساعات الليل لمساعدة الأم، وحتى إنفاقه على أبنائه بسخاء، مرورًا بأهم اللحظات التي فاتته بسبب انشغاله بمهام أخرى.

واختارت الشركة فكرة مناسبة للتوقيت الذي أُطلقت فيه الحملة ومتناسب مع ما تقدمه من خدمات ومنتجات، ويرجع نجاح الحملة بشكل أساسي إلى التنفيذ الابتكاري للإعلان وإنهائه بجودة عالية، والطابع الكوميدي في الإعلان، الذي ساهم في انتشاره بشكل واسع، مما ساهم في النهاية في انتشار العلامة التجارية وما تقدمه من منتجات في الوطن العربي كله، ولم يقتصر انتشار الإعلان على دول الخليج.

4. حملة دومينوز بيتزا

جاءت حملة دومينوز بيتزا الإعلانية في الشرق الأوسط تحت وسم دوم الجَمعة في رمضان، وذلك بهدف القضاء على الصور النمطية التي تتكون دون سابق علم أو معرفة، حيث تضمن الإعلان تجمع أشخاص من جنسيات مختلفة على طاولة مطعم دومينوز بيتزا، وقاموا بجمع الانطباعات من كل شخص منهم عن باقي الجنسيات المختلفة على نفس الطاولة قبل اجتماعهم، وكان هناك بعض الانطباعات السلبية.

وبمجرد تفاعل الأشخاص مع بعضهم البعض بشكل مباشر على الطاولة، تبدلت آراءهم عن بعضهم وسقطت معظم الانطباعات السلبية التي تكونت عن غير سابق معرفة أو اطلاع قوي بهذه الجنسيات، تحت دعوة أن الأفكار النمطية تنشأ بسبب عدم الاختلاط والتعرف عن قرب بالآخرين، وذلك في دعوة للتجمع والتعرف على الآخرين لكسر معظم الصور النمطية وغير الحقيقة المتكونة عنهم.

أفكار حملات إعلانية مناسبة لكل الأوقات

هناك آلاف الحملات الإعلانية على مر السنين، إلا أن هناك القليل منها حقق نتائج مبهرة واستمرت لعدة سنوات أو ما زالت مستمرة رغم مرور سنين عديدة لشدة تميزها، ويمكنك استنباط بعض الأفكار منها لبدء حملتك الإعلانية المميزة الخاصة، ومن هذه الحملات:

1. حملة آبل Get a Mac

بدأت شركة آبل العالمية حملة إعلانات تحت فكرة المقارنة بين أجهزة الكمبيوتر الشخصي PC وأجهزة آبل MAC عام 2006 على التلفاز، واستمرت الحملة حتى عام 2009، وقدمت نحو 66 نموذج إعلاني على مستوى العالم، ونفذت الشركة الإعلان بأبسط طريقة ممكنة ولكنها حققت الهدف بسهولة ويسر.

ومنها هذا الإعلان تحت عنوان فيروسات Viruses، الذي جاء فيه شخصان، أحدهما عرّف نفسه باسم ماك والآخر باسم PC، وما أن عرّف نفسه حتى بدأ بالسعال والإشارة إلى إصابته بفيروسات وأن هناك نحو 114 ألف فيروس يمكن أن يتعرض لهم، بينما ما زال ماك صامدًا ولم يتعرض لأي فيروس، حتى وقع PC تمامًا، وذلك في إشارة واضحة للفرق الضخم بين أنظمة ماك وأنظمة الحاسوب الشخصي PC.

وساهمت الحملة في زيادة الحصة السوقية للشركة بنسبة 42% خلال العام الأول من الحملة، ويرجع الفضل لهذه الحملة في السمعة الجيدة المنتشرة عن شركة آبل وأنظمتها إلى الآن، حيث كانت بسيطة وقوية ومليئة بالمعلومات عن أنظمة ماك وعدم قابلية تعرضها للفيروسات مثل باقي أنظمة التشغيل، وغيرها من المميزات التي تم ذكرها، وامتدت هذه السمعة حتى أجهزة الهواتف المحمولة آيفون والأجهزة اللوحية آي باد تأثرًا بهذه الحملة.

لذلك إذا كان منتجك أو خدمتك يتمتعان بقدر من التميز عن المنافسين، فعليك إيضاح هذه الميزات التنافسية للجمهور ببساطة؛ حتى يتسنى له معرفة الفرق بينك وبين المنافسين بوضوح وبلا تعقيد، وقد تُعدّ هذه الطريقة من أفضل الحملات الإعلانية المباشرة التي تجدي نفعًا، خاصةً إذا كنت تقدم منتجًا ذو جودة تنافسية في السوق، فأنت تركز على الجانب العقلاني والمنطقي لجعل العملاء يتوجهون إليك دون الآخرين.

2. حملة دوف

أطلقت شركة دوف لمنتجات العناية الشخصية حملة إعلانية موجهة للنساء على التلفاز والإنترنت عام 2013 تحت شعار أنت أجمل بكثير مما تعتقدين، حيث استعانت بأحد الرسامين الموهوبين والدارسين للشخصيات وطبيعتها المختلفة، واستضافت عددًا من السيدات للحديث عن أنفسهن ووصف أشكالهن بينما يرسم الرسام صورة للوجه وفقًا للوصف الذي يذكرنه.

واستضاف الإعلان عددًا من أصدقاء وأقارب السيدات أبطال الحملة الإعلانية، واستمع إلى وصفهن لشخصياتهن وشكلهن بشكل دقيق، وأعاد الرسم وفقًا لرواية الأصدقاء والأقارب، وفي النهاية ظهرت الرسمتين لكل سيدة، صورتها وفقًا لرأيها ووصفها لنفسها، وصورتها وفقًا لما وصفه أصدقاءها وأقاربها.

والمفاجأة أن كل الرسومات التي نتجت من وصف الآخرين كانت أفضل وأجمل وأقرب للواقع مما ذكرنه عن أنفسهن، مما جعل شعار الحملة معبر بدقة عن الجمال الكامن داخل كل سيدة ولا تعرف عنه شيئًا، لذلك يقولون أنت أجمل بكثير مما تعتقدين.

وحقق الإعلان الرئيسي للحملة نحو 70 مليون مشاهدة على يوتيوب فقط، مع وجود نسخ أخرى للحملة تشمل قصص مفردة لكل سيدة على حدة جاءت في الإعلان الرئيسي، فالتركيز على جمهورك وخصائصه وإعطائه قدرًا من الاهتمام والعناية، سيخلق رابط عاطفي قوي بينه وبين علامتك التجارية.

3. حملة موبايلي

أطلقت شركة موبايلي للاتصالات في السعودية عام 2018 خلال شهر رمضان المبارك حملة إعلانية عبر الإنترنت والتلفاز وقنوات إعلانية أخرى تحت وسم بطل بطل، وحققت الحملة نجاح وانتشار واسعين، وكانت من أفضل الحملات الإعلانية للشركة.

ويتكون الإعلان الرئيسي للحملة من مجموعة مشاهد لشكر الأبطال المختلفين في الحياة، بداية من الجندي المرابط لحماية الأرض واستقرار البلاد، مرورًا بالأبطال الرياضيين، حتى الأطفال الذين يصومون نصف يوم خلال الشهر الكريم.

وأتى تنفيذ الإعلان بدقة وعناية فائقة، من التقاط الصور والمشاهد من زوايا مميزة وبجودة عالية، إلى الرسائل المكتوبة في نهاية الإعلان، التي يشكرون فيها من لم يذكرنه في الإعلان، فقائمة الأبطال طويلة، وأضافت في النهاية دعوة لاتخاذ إجراء وهو تصميم كارت معايدة خاص وإرساله للأهل والأصدقاء.

وقد أثبتت الاستراتيجية والفكرة المطروحة في الحملة الإعلانية نجاحها على مدار سنوات عديدة وصارت مضمونة، والتي تعتمد على التقدير والشكر للآخرين لأسباب مختلفة، خاصةً إذا كان أبطال الحملة الإعلانية جمهور مستهدف أيضًا للعلامة التجارية، فشعورهم بأنهم قد قُدروا بشكل أو بآخر يرسخ لديهم شعور بالامتنان إلى العلامة التجارية، والرغبة في تجربة خدماتها ومنتجاتها أكثر من أي منافس آخر.

4. حملة جوجل السنوية

اعتمد محرك البحث الشهير جوجل منذ عام 2009 على حملة إعلانية سنوية يلخص فيها أحداث العام الأكثر شيوعًا في 3 دقائق، لدرجة أنك تنسى أنه إعلان وتركز في أحداث وشخصيات محتواه، ومنذ ذلك الحين أصبح تذكير سنوي بمدى اعتمادنا على محرك البحث جوجل في حياتنا ومعرفتنا، والسبب في استمراره على فكرة الإعلان نفسه طوال هذه السنوات، هو فاعلية هذا النوع من الإعلانات.

فأنت تقدم للناس قيمة مضافة في صورة إعلان، لذا ستجبر الجميع على مشاهدته للنهاية، ربما لمراجعة أحداث العام أو لمعرفة الأحداث التي فاتتك، مما سيدفعك فيما بعد للبحث عنها مرة أخرى على جوجل لمعرفة المزيد، فمحرك البحث جوجل يعلمك في الإعلان بمدى اهتمامه بك وبالأحداث التي تهمك، وفي المقابل يدفعك الإعلان لاستخدامه بكثافة والتأكيد على اعتمادك عليه بصورة كبيرة، حيث حصد الإعلان الأخير لعام 2020 أكثر من 241 ونصف مليون مشاهدة على يوتيوب.

وفي الختام، إذا كنت تفكر في إطلاق حملة إعلانية، نوصيك بالتواصل مع مختص في الوسط الإعلاني والتسويق الرقمي عبر موقع خمسات بخبرات وتكاليف متفاوتة وفقًا لحاجتك وميزانيتك، سواء احتجت إلى مصممي إعلانات أو كاتبي إعلانات أو متخصصين في الموشن جرافيك أو متخصصي إعلانات إلكترونية وغيرها من التخصصات، فهذه أفضل طريقة لتحقيق النتائج المرجوة. وعلاوةً على ذلك، ستكون قادرًا على تحسين ميزانيتك والوصول إلى المقاييس والنتائج المتعلقة بتطور أداء الحملة.

تم النشر في: التسويق الرقمي منذ 6 ساعات

المصدر

دليلك-الشامل-إلى-إعلانات-يوتيوب

دليلك الشامل إلى إعلانات يوتيوب

إذا كنت تتطلع إلى زيادة شعبية شركتك الناشئة والاحتفاظ بعملائك ونمو مبيعاتك، فإن إعلانات يوتيوب YouTube Ads تُعدّ واحدة من أفضل استراتيجيات التسويق الإلكتروني التي

كيفية-كتابة-مقال-احترافي-في-8-خطوات

كيفية كتابة مقال احترافي في 8 خطوات

اعتاد المقال أن يتخذ لنفسه محلًا في أعمدة الجرائد وصفحات المجلات، وعندما ظهر الإنترنت كان أول الحاضرين في مواقع الويب وبوابات الأخبار. لكن لماذا نقرأ

دليلك-الشامل-إلى-التسويق-الإلكتروني

دليلك الشامل إلى التسويق الإلكتروني

أتاح التسويق الإلكتروني للشركات الصغيرة والمتوسطة، فرص هائلة وخيارات متعددة لزيادة شعبتيها، ونمو مبيعاتها وأرباحها، فأصبح بإمكانها الوصول إلى العملاء في جميع أرجاء العالم، دون