10 من أفضل بوابات الدفع الإلكتروني في مصر

10-من-أفضل-بوابات-الدفع-الإلكتروني-في-مصر

10 من أفضل بوابات الدفع الإلكتروني في مصر


تغيرت توجهات المستهلكين بما يخص عمليات الدفع والشراء في مصر، متأثرين بالتطور التكنولوجي. فبدلًا من توجه العميل إلى المصالح الحكومية أو منافذ دفع اشتراك خدمة أو حتى التسوق، يبحث عن البدائل المتاحة للدفع إلكترونيًا. لذا أصبح من الضروري مراعاة هذه الحاجة لعملائك، فما هي أفضل بوابات الدفع الإلكتروني في مصر؟

جدول المحتويات:

ما هي بوابات الدفع الإلكتروني؟

بوابات الدفع الإلكتروني عبارة عن وسائل تقنية وسيطة، تسهل انتقال المدفوعات من حساب العميل البنكي أو محفظته الإلكترونية إلى حساب النشاط التجاري كالشركات أو المتاجر الإلكترونية، أو أحد الجهات الحكومية في شكل ضرائب أو فواتير خدمية أو تعريفة جمركية. فتسمح هذه الجهات بمختلف خدماتها بقبول المبالغ المالية إلكترونيًا مع الحفاظ على سرية بيانات العميل.

ما الذي تحتاجه لتفعيل بوابة الدفع الإلكتروني؟

لتتمكن من إضافة أحد بوابات الدفع الإلكتروني في مصر لموقعك أو متجرك الإلكتروني، هناك عنصران أساسيان تحتاجهما لتفعيلها؛ حساب شركة ومعالج دفع. بالنسبة لحساب الشركة، فهو حساب بنكي خاص بالمعاملات العلامة التجارية تصل إليه جميع المدفوعات الناتجة عن عمليات البيع، وهو أول عنصر ينبغي اتصاله ببوابة الدفع الإلكتروني.

أما عن معالج الدفع، فهو نظام مطوّر مسؤول عن التأكد من صحة بيانات بطاقة العميل ويكشف عما إذا كانت تحتوي على مال كافٍ لدفع المبلغ المطلوب أو لا. يعطي معالج الدفع الإشارة الخضراء بإمكانية حدوث التحويل ليتوجه المبلغ لحساب الشركة عبر بوابة الدفع الإلكتروني، وقد يمنع حدوثه لعدم تغطية رصيد البطاقة كامل المبلغ.

كيفية عمل بوابات الدفع الإلكتروني

بعد الحصول على حساب شركات واشتراك في معالج دفع، تبدأ خطوات عمل بوابات الدفع الإلكتروني بالتعاقد مع الخدمة ودمجها مع معالج الدفع بموقعك، وبهذا تصبح بانتظار أول عملية دفع. إذ يتصفح العميل الموقع ويحدد ما يرغب من خدمات أو منتجات ثم ينتقل إلى صفحة الدفع ليحدث السيناريو الآتي:

  • يختار العميل للدفع الإلكتروني، يضيف بيانات بطاقة الدفع الخاصة به لخصم المبلغ المطلوب.
  • يصل أمر الشراء وبيانات البطاقة مشفرة إلى بوابة الدفع الإلكتروني، فلا يصل إليها إلا العميل والبنك الخاص به.
  • يتأكد معالج الدفع من صلاحية البطاقة وقابليتها لتحمل المبلغ المطلوب دفعه. مع ثبوت صحة البطاقة، يسمح معالج الدفع ببدء عملية التحويل.
  • يبدأ دور بوابة الدفع الإلكتروني عند إرسال إشعار إلى الجهة الصادرة، وهي بنك العميل Issuing Bank، لتنشيط طلب التحويل.
  • يحول بنك العميل المبلغ المطلوب إلى بنك الشركة ليصل إلى حسابها مباشرةً، أو على حسب شروط التسوية التي تضعها البوابة. بعض بوابات الدفع تضع مدة محددة للتسوية تتراوح بين أسبوع إلى 14 يومًا تُرسل بعدها المدفوعات للحساب البنكي، أو تحدد حد أدنى لقيمة المبالغ القابل تحويلها.

أفضل بوابات الدفع الإلكتروني في مصر

1. فوري باي Fawry Pay

تُعدّ فوري باي المقدَّمة من شركة فوري واحدة من أشهر بوابات الدفع الإلكتروني في مصر. تدعم فوري باي الدفع بالبطاقات البنكية العالمية مثل فيزا وماستر كارد، والمحلية مثل ميزة. كما توفر أكثر من 100 ألف منفذ دفع بأنحاء الجمهورية للدفع النقدي. إضافةً لتوفيرها خدمة رد الأموال إلى العملاء أونلاين أو عبر فروعها المنتشرة في أنحاء مصر.

عمولة فوري باي عبارة عن رسوم ثابتة، تصل إلى 2.75% من المبلغ المحصّل بالإضافة إلى خصم ثلاث جنيهات مع كل عملية تحويل، على ألا يقل مجموع العمولات في الشهر عن 499 جنيهًا مصريًا. كما توجد رسوم تأسيس خاصة بالشركات الناشئة، فتدفع مبلغ 999 جنيه مصري مرة واحدة.

2. باي موب Paymob

اكتساب بوابة الدفع باي موب Paymob ثقة العديد من المستثمرين جعلها من أكثر بوابات الدفع الإلكتروني في مصر تطورًا وانتشارًا، إذ بلغ حجم معاملاتها أكثر من ستة مليار جنيه مصري. تتميز باي موب بإمكانية الدفع بالتقسيط، عن طريق جميع كروت الائتمان أو المحافظ الإلكترونية المختلفة، أو من خلال أجهزة الدفع POS في منافذ متنوعة.

كما تتميز باعتمادها من مؤسسة PCI-DSS المختصة في التحقق من أمان بطاقات الدفع الإلكتروني، وتوفيرها لنظام مميز لإدارة الفواتير وإعداد التقارير. تبلغ نسبة عمولة باي موب 2.75% من المبلغ المحصل.

3. باي سكاي

تأسست باي سكاي سنة 2017، إلا أنها في هذه السنوات القليلة انتشرت في ثلاثة دول عربية وهي: جمهورية مصر العربية، والمملكة العربية السعودية، والإمارات العربية المتحدة. ومثل فوري باي وباي موب، تدعم باي سكاي البطاقات البنكية مثل فيزا وماستر كارد، كما تسمح بالتعاملات من خلال بطاقة ميزة المصرية.

توفر باي سكاي أيضًا مجموعة من سحابات التخزين المتنوعة لتراعي اختلاف الأعمال، وهي عبارة عن خوادم لحفظ الملفات ومشاركتها. فتزود المشترك بسحابة للمتجر أو سحابة للتذاكر أو سحابة للاشتراكات وأخرى للفواتير، على حسب نوع العمل والخدمات التي يقدمها.

تبلغ عمولة باي سكاي 2.85% من المبلغ المحصل بالإضافة إلى خصم 28 سنت من كل معاملة، هذه الخطة تقدمها للشركات النامية. أما بالنسبة للشركات الناشئة فتستلم مصاريف ثابتة قدرها 49.99 دولار أمريكي كل شهر. نجد أنها عمولة منافسة في السوق المصري وأحد الميزات القوية لدى باي سكاي.

4. فابيولس Vapulus

تأسست بوابة فابيولس سنة 2016 لتكون أحد بوابات الدفع الإلكتروني الرائدة في مصر. وهي مناسبة لتحصيل الاشتراكات الشهرية أو السنوية، فتجمع هذه المدفوعات من العميل بطريقة أوتوماتيكية. تتعامل مع 135 عملة في أكثر من 146 دولة حول العالم، مما يجعلها بوابة معتمدة وموثوقة.

تقدم فابيولس خطط اشتراك تنافسية خالية من أية مصاريف إدارية سنوية أو شهرية. كما لا تحتاج إلى دفع أية مبالغ لإضافة البوابة إلى الموقع الإلكتروني، وتستطيع تفعيل الاشتراك خلال 48 ساعة من إجراء الطلب. تبلغ عمولة فابيولس 2.9% من قيمة التعاملات الكلية مع إضافة 20 سنت تُخصم من كل معاملة، على أن يكون أقل مبلغ للتسوية 2000 دولار خلال سبعة أيام.

5. كاشير Kashier

تأسست بوابة كاشير سنة 2019، وهي أحد منصات شركة Elements Financial Technologies. تتميز كاشير بأنها لا تحتاج إلى مصاريف إعداد حساب أو رسوم شهرية، وتناسب أيضًا الأعمال التي تحصل اشتراكات شهرية وسنوية، إضافةً لتوفيرها نظامًا قويًا لإدارة وإعداد الفواتير. تصل نسبة عمولة كاشير إلى 2.85% من المبلغ المحصل، بالإضافة إلى خصم ثلاث جنيهات مع كل عملية تحويل.

6. فواتيرك Fawaterk

ظهرت بوابة فواتيرك في السوق المصري سنة 2018، إذ تتميز بإدارة الفواتير بكفاءة لتكون سهلة الإرسال والإضافة، وتوفير نظام آمن ومشفر باحترافية تمنع عمليات الاحتيال والسرقة. كما تتميز بتعاملها مع المحافظ الإلكترونية والبطاقات البنكية ونقاط البيع.

تشمل عمولة فواتيرك 2.75% من قيمة المعاملة مع حسم 2.99 جنيه مصري من كل معاملة. لا توجد أية رسوم خفية كما تصرح البوابة، فقط بتسجيل بياناتك الشخصية دون أية رسوم اشتراك تصبح مشتركًا في الخدمة، وبمجرد تحصيل 200 جنيه مصري يصلك المبلغ إلى حسابك البنكي.

7. إيزي كاش Easykash

أكثر من 5000 شركة وأكثر من 200 مليون عملية تحويل، هو إجمالي ما حققته إيزي كاش من نجاح منذ تأسيسها كأحد بوابات الدفع الإلكتروني المعتمدة في مصر. بمجرد إرسال رابط الدفع إلى العميل، تستطيع الحصول على مستحقاتك بسهولة.

تتميز البوابة أيضًا بمجانية إنشاء الحساب والاشتراك في الخدمة، فلا توجد نفقات شهرية. ستصلك المدفوعات بمجرد وصول المدفوعات إلى 500 جنيه مصري. تتراوح عمولة إيزي كاش من 2.5% إلى 3.5%، لتكون أحد العيوب بالخدمة مقارنةً ببعض البوابات المنافسة. كما تتعامل البوابة مع العملة المصرية فقط، جنيه مصري.

8. كاوباي

أثبتت كاوباي وجودها كأحد أهم بوابات الدفع الإلكتروني في مصر، إذ اكتسبت ثقة الكثير من الشركات والمواقع. تساعد بوابة كاوباي في تحصيل المدفوعات إلكترونيًا بمختلف الصور من خلال البطاقات البنكية أو نقاط البيع. كما تسمح لشركتك بدمج البوابة بموقعك الإلكتروني من خلال واجهة برمجية لتكامل التطبيقات API، لتصبح جزءًا منه.

9. بوابة Click2Shop

يقدم البنك العربي الأفريقي بوابة متميزة للدفع الإلكتروني في مصر، وهي بوابة Click2Shop. إذ تتفاعل مع جميع أنواع البطاقات البنكية لتحصل على مستحقاتك بأسرع وقت، ويدفع العميل قيمة السلعة بسهولة وأمان من خلال قنوات SSL. كما تتضمن Click2shop الكثير من المميزات الأخرى، منها متابعة لحظية للتحويلات والتقارير الشاملة والتحليلات المالية الدقيقة.

تقبل البوابة التعامل بأي عملة حول العالم. أما عن مصاريف التعاقد فتبلغ 50 دولارًا أمريكيًا، ويدفع المتعاقد 200 دولار عند التشغيل، ما يعني 250 دولارًا إجمالي ما تدفعه مرة واحدة. أما عن المصاريف الشهرية فهي 30 دولارًا.

10. أو باي OPay

تُعدّ أو باي أحدث بوابات الدفع الإلكتروني في مصر. وقد أثبتت نجاحها في نيجيريا من خلال اكتساب ثقة 25 مليون عميل من أصل 200 مليون نسمة بتقديم خدمات الدفع والتحصيل الإلكتروني عبر المواقع والتطبيقات الهاتفية.

عقدت أو باي شراكات ناجحة مع أهم البنوك المصرية لتطلق بوابتها الإلكترونية التي تقبل البطاقات المصرفية بالإضافة إلى رمز الاستجابة السريع QR CODE، وخدمة طلب الدفع R2P التي تجعل عملية الشراء بالنسبة للعميل أسهل وأسرع.

ما هي عوامل اختيار بوابة الدفع الإلكتروني المناسبة؟

توجد عوامل عديدة تتحكم في عملية اختيار أحد بوابات الدفع الإلكتروني في مصر. وتتفاعل هذه العوامل مع الخصائص التي تميز شركتك كنموذج عمل، مثل حجم العمل والتحويلات اليومية المتوقعة، والصفات التي تمثل عميلك المثالي إن كان محلي فقط أم دولي. والعوامل هي:

نوع البوابة

يعود الاختيار إليك عند تحديد التفضيلات المناسبة. فإن أردت تحقيق تجربة مميزة للعميل متحملًا عواقب مسؤولية الاحتفاظ بالبيانات الهامة، فاختر الأنواع المدمجة بموقعك ولا تنقل العميل إلى صفحات خارجية. أما إذا كنت ترغب في حماية العميل وحفظ سرية بياناته المصرفية فلا تكن جزءًا من مسؤوليتك، فاختر أحد بوابات الدفع الإلكتروني المستضافة في مصر. بهذا حددت شكل واجهة المستخدم وخيارات التخصيص للعميل.

المصاريف

الاشتراك في أي خدمة لاستخدام مميزاتها له تكاليف. لذا ينبغي معرفة قيمة المصروفات المختلفة التي ستنتج عند اشتراكك بأحد بوابات الدفع الإلكتروني في مصر، والتي غالبًا ما تتضمن:

  • رسوم الإعداد والتسجيل.
  • رسوم الاسترداد ورد المبالغ المدفوعة.
  • رسوم المعالجة.
  • رسوم الإلغاء.
  • هل تفضل عمولة على كل تحويل أم رسوم استخدام شهرية؟
  • هل توجد رسومًا إضافية عند تحويل العملات للعملاء الأجانب؟ أو هل توجد رسوم حدية؟ وهي رسوم تخص قيمة المعاملة أو عدد المعاملات الشهرية.

سياسات واضحة تخدم موقع الشركة

العثور على بوابة دفع إلكتروني مصرية ذات سياسات مفهومة يجعلك أكثر إدراكًا لتفاصيل كل عملية تحويل. لذا ابحث في الخدمات اللوجستية للبوابة. مثلًا، راجع سياسات التسوية Settlement من ناحية النسبة التي قد تحتفظ بها من أموالك والوقت الذي تستغرقه البوابة لتحويل الأموال لحسابك المصرفي بعد حسم الرسوم.

وإن كانت خاصية الاشتراكات متوفرة بموقعك الإلكتروني، فابحث عن بوابة تسمح بالمدفوعات المتكررة، فتحفظ بوابة الدفع بيانات العميل لتحسم من بطاقته المصرفية قيمة الاشتراك تلقائيًا بمرور المدة المتفق عليها. ينبغي التأكد ما إذا كانت هناك مصاريف إضافية لهذه الخدمة.

الأنظمة المدمجة والتقارير

حدد العناصر الهامة التي تحتاج إلى دمجها مع بوابة الدفع الإلكتروني في موقع الشركة، مثل أنظمة نقاط البيع POS وأنظمة المحاسبة والفوترة التي تستخدمها، مع تحديد مدى سهولة تطبيقها. اهتم أيضًا بوجود خاصية التقارير اليومية والأسبوعية والشهرية بالمبيعات والتحويلات.

أنظمة الحماية ومنع الاحتيال

ينبغي التأكد من مدى توافق البوابة مع معايير أمان بيانات صناعة بطاقات الدفع PCI DSS. كما يفضل تحديد الإمكانيات المدمجة بالبوابة للترميز والتشفير. احرص أيضًا على معرفة الأدوات التي تستخدمها البوابة للكشف عن الاحتيال في الوقت الفعلي لفحص المعاملات وحماية موقعك من التعرض للسرقة.

ختامًا، تذكر أن موقعك الإلكتروني لا يحتاج إلى بوابة دفع إلكترونية لتحصيل المدفوعات فقط، بل ليعطي العميل شعورًا بالأمان والراحة أثناء عملية الدفع. لذا فإن اختيار بوابة الدفع الأنسب لك يُعدّ استثمارًا لصالح شركتك وقد يجذب مزيدًا من العملاء وعمليات التحويل.

تم النشر في: الدفع الإلكتروني منذ 7 ساعات

المصدر

كيفية-تصميم-تطبيق-جوال-خطوةً-بخطوة

كيفية تصميم تطبيق جوال خطوةً بخطوة

باتت تطبيقات الهاتف جزءًا أساسيًا من حياتنا، إذ تغطي أغلب أنشطتنا اليومية من المراسلة والتسوق وغيرها من المهام أو العادات. من هنا أصبح لزامًا على