كيفية تصميم بنرات احترافية تعزز رسالتك التسويقية

كيفية-تصميم-بنرات-احترافية-تعزز-رسالتك-التسويقية

كيفية تصميم بنرات احترافية تعزز رسالتك التسويقية

تتطلع العلامات التجارية إلى توظيف أنسب الوسائل لإيصال رسائلها التسويقية بقوة لجمهورها المستهدف، بجذب انتباه العميل المحتمل وتوجيهه نحو اتخاذ إجراء سريع يخص زيادة الإيرادات أو الوعي بها. أبرز هذه الوسائل هو البنر الإعلاني، فما هو؟ وكيف يمكنك تصميم بنرات احترافية تحقق التفاعل المطلوب لأعمالك؟

جدول المحتويات:

تعدّ البنرات الإعلانية أحد أكثر أشكال الإعلانات شيوعًا، وهي عبارة عن لافتة إعلانية مطبوعة أو رقمية، وتتمثل بعرض رسومي مربع أو مستطيل الشكل بأبعاد مختلفة حسب الغرض. تختلف الأهداف الترويجية لتصميم البنرات الإعلانية، فقد تكون ترويجًا لخدمات العلامة التجارية، أو الإعلان عن فعالية جديدة، أو بهدف الحصول على زوار جدد للموقع الإلكتروني، وغيرها من الأهداف.

يتكوّن البنر Banner من أربعة عناصر أساسية هي؛ صورة المنتج أو الخدمة، وشعار الشركة، ورسالتها التسويقية، بالإضافة إلى الدعوة إلى اتخاذ إجراء CTA. وإذا بحثنا عن العناصر الأربع في البنر الموضح في الصورة أدناه، وهي صورة خاصة بمتجر ملابس يعلن عن عروض وخصومات جديدة، فإننا نجده يشملهم كما يلي:

العناصر الأساسية للبنر الإعلاني

  • صورة المنتج أو الخدمة: استعانت الشركة بصورة تعبر عن الخدمة وهي التسوّق، بإبراز شخص يحمل أكياس محال تجارية.
  • شعار الشركة: يظهر شعار شركة “boom” في أعلى يسار البانر.
  • الرسالة التسويقية: يوضح التصميم بخط عريض وجود خصومات مميزة، وتمثلت الرسالة التسويقية بالتفصيل أكثر والإعلان عن خصم يصل لـ 50%.
  • الدعوة إلى اتخاذ إجراء CTA: تتمثل الدعوة هنا بجملة “Shop Now”، وتعني “تسوّق الآن”.

يوجد نوعين أساسيين من البنرات، كلاهما يحققان نفس الغاية، ويعتمد اختيارك بينهما على المكان الذي ستعرض به التصميم وطبيعة جمهورك:

البنرات الرقمية

تشمل البنرات الرقمية جميع أنواع البنرات المتواجدة على الإنترنت مثل؛ بنرات المواقع الإلكترونية والتطبيقات ومواقع التواصل الاجتماعي المختلفة. ويوجد منها نوعين: النوع الأول متجاوب مع الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية، وآخر متجاوب مع أجهزة سطح المكتب. وغالبًا ما يكون البنر الرقمي قابلاً للنقر لتحقيق التفاعل واتخاذ إجراء مباشر من المستخدم.

البنرات المطبوعة

هل شاهدت يومًا إعلان لمنتج ما أثناء قيادتك للسيارة على قارعة الطريق؟ يندرج هذا التصميم تحت فئة البنرات المطبوعة. تُصمم البنرات المطبوعة بنفس طريقة البنرات الرقمية، ولكن يرسّل التصميم إلى مطبعة متخصصة لطباعته، وتختلف أبعاده عن أبعاد البنرات الرقمية حسب الطلب. تستخدم البنرات الإعلانية المطبوعة في أماكن متعددة، مثل؛ واجهات المحلات والمولات التجارية والفعاليات، ووسائل النقل والمواصلات، وغيرها.

يُعدّ تصميم بنر احترافي خيارًا مفضلاً لدى الكثير من الشركات، لما يعطيه من نتائج فعالة وسريعة. إضافةً لعدة أسباب أخرى، أهمها:

انخفاض التكلفة

يهتم الكثير من أصحاب الشركات بتقليل نفقات التسويق لزيادة هامش أرباحهم، يمكن تحقيق ذلك عن طريق اعتماد البنرات للإعلان، فتأثيرها الكبير يضاهي الإعلانات المكلفة، مثل إعلانات التليفزيون. كما أنه يمكنك تصميم بنر واحد واستخدامه بعدة أماكن دون أن تتأثر ميزانيتك بشكل كبير، فتضيفه بموقعك الإلكتروني، وحساباتك على وسائل التواصل الاجتماعي، وتضعه على واجهة المحل التجاري أو في طرق المواصلات.

زيادة الوعي بالعلامة التجارية

تبحث الشركات دومًا عن توسيع انتشارها في السوق، وجذب عملاء جدد يُقبلون على الشراء. تساهم البنرات في هذا الجانب بفاعلية، فتصميم بنرات احترافية يجذب انتباه العملاء المحتملين بسرعة، لأن عناصرها تكون كبيرة وواضحة، ونصوصها قليلة. يساعد ذلك العملاء على فهم مضمونها خلال ثوانٍ، ويرسخ العلامة التجارية بأذهانهم، ما يجعلهم يتذكرونها في كل مرة يشاهدون فيها اسم أو شعار شركتك.

أداة مثالية للإعلان عن الخصومات والعروض

تعلن الشركات من وقت لآخر عن خصومات وعروض خاصة بالمنتجات والخدمات التي تقدّمها، وتسعى خلال هذه الفترة إلى تحقيق مبيعات كبيرة. يخلق تصميم بنر مخصص وملفت شعورًا بالإلحاح والخوف من ضياع الفرصة بين العملاء، لأنهم يعرفون أن العروض فقط متاحة لفترة محدودة، فتحقق بذلك إقبالاً واضحًا وأكثر حجمًا.

قد تبدو عملية تصميم بنر لشركتك أمر صعب للوهلة الأولى، ولكن مع اتباعك للخطوات التالية ستكون قادرًا على تنفيذها بدقة والخروج بنتائج فعالة:

1. حدد أهدافك جيدًا

توجد العديد من الأهداف الشائعة التي تسعى إليها أغلب الشركات عندما ترغب في تصميم بنرات احترافية لمنتجاتها وخدماتها، أهمها الإعلان عن خصومات وعروض، وزيادة مبيعات منتج أو خدمة معينة، إضافة إلى زيادة الزيارات إلى صفحة معينة بالموقع، وغيرها. لذا يجب أن تحدد في هذه الخطوة هدفك بوضوح، لتستهدف العملاء المهتمين وتخصص فحوى رسالتك، وتكون قادرًا على تحليل حملتك وقياس مدى نجاحها.

2. حلل تفضيلات جمهورك المستهدف

من المهم امتلاك تصوّر واضح عن جمهورك واهتماماته قبل المباشرة، لمراعاة هذه الأمور عند تصميم بنر لشركتك. فمثلاً، وجود منتج معين في منتجاتك يلقى إقبالاً أكثر من غيره، يجعل إبرازه في تصميم إعلانك عن حملة شرائية أمرًا مغريًا.

للحصول على صورة واضحة عن جمهورك تعتمد عليها، اهتم بإنشاء شخصية العميل، وهي نموذج يجمع معلومات دقيقة وضرورية عن عميلك المحتمل مثل؛ لغته وسلوكه وعاداته الشرائية، وغيرها من المعلومات التي تعينك على فهم تفضيلات جمهورك المستهدف ووسائل جذبهم.

3. حدد فكرة التصميم ومكوناته

ستبدأ هنا بتدوين أفكارك والقيام بعصف ذهني للوصول إلى أفكار تصاميم بنرات احترافية مختلفة تناسب نشاطك التجاري، وتحقق هدف حملتك الإعلانية. كوّن رؤية واضحة وشاملة للتصميم الذي تريده، وتأكد من تضمين المكونات الأربعة الأساسية في تصميم البنرات. حدد ماهية الرسالة التسويقية، وموضع كل مكوّن، والألوان الأساسية في التصميم.

4. اختر حجم البنر المناسب

تختلف أبعاد البنر باختلاف المكان الذي تعرضه فيه، فلا يكون الحجم كبير جدًا فيغطي الشاشة بالكامل، ولا صغير بشكل يصعب على العميل رؤية تفاصيله، حتى لا يفقد جدواه. فيما يلي أشهر أحجام البنرات الشائعة لمستخدمي سطح المكتب والهواتف الذكية:

أشهر أحجام البنرات الإعلانية

  • بنر مستطيل متوسط 250 * 300: لا يشغل هذا النوع حجم كبير من الصفحة مقارنةً مع بقية الأنواع الأخرى. يمكنك إضافته في نهاية منشور أو مقالة، أو خلال المحتوى النصي، كما يعدّ خيار جيد لاستخدامه في الإعلانات الصورية.
  • بنر مستطيل كبير 280 * 336: يشبه بنر المستطيل المتوسط ولكن أكبر منه قليلًا، ويشترك معه بأماكن الاستخدام المناسبة، مع تغطيته لمساحة أكبر.
  • بنر ليدربورد 90 * 728: يُعرض هذا النوع في الجزء العلوي من صفحة الموقع، ويساعد إعلانك في الظهور أمام أكبر عدد ممكن من العلماء المحتملين، لأنه يظهر للزائر بمجرد الدخول لصفحة الموقع.
  • بنر نصف صفحة (ناطحة سحاب كبيرة) 600 * 300: يشغل هذا الإعلان قدر كبير من مساحة الصفحة، ويوفّر للمعلن مساحة أكبر لتوصيل رسالته التسويقية إلى العملاء المحتملين. غالبًا ما يكون أنسب مكان له في عمود جانبي بصفحة الويب.
  • بنر ليدربورد للهواتف الذكية 50 * 320: هذا البنر مخصص للهواتف الذكية ليكون مناسب لعرضه على شاشاتها الصغيرة بدون مشاكل، يظهر في وسط المحتوى النصي ويعدّ من أصغر أحجام البنرات المتاحة للهواتف الذكية.

5. اختر خلفية مناسبة للتصميم

يوجد نوعين من الخلفيات؛ أولهما الخلفية العادية التي تتكون من ألوان فقط، وثانيهما الخلفية المركبة التي تحتوي على عدة رسومات أو عناصر مرئية. يفضّل استخدام النوع الأول إن كانت توجد صور للمنتج أو الخدمة، فوجود خلفية مركبة بهذه الحالة يشتت المشاهد ويزعجه. بينما يمكنك استخدام النوع الثاني إن لم يحتج تصميم البنر إلى وجود صور بالفعل، فتضيف طابعًا حيويًا عليه بذلك.

6. حدد العنوان الرئيسي

تمتلك ثواني معدودة لجذب انتباه العميل المحتمل بقراءته للعنوان الرئيسي، لذا اختر عنوانًا واضحًا يوصّل رسالتك التسويقية بشكل مباشر. يجب أن يعبر العنوان عن الغرض بجملة قصيرة مختصرة ولا تحمل أكثر من معنى. علاوةً على ذلك، يفضّل أن تنشيء عنوانك الرئيسي كدعوة إلى إجراء، فمن الممكن أن يلبي بعض العملاء هذا الإجراء ويقومون بإجراء عملية الشراء على أساسها.

على سبيل المثال، إذا أردت تصميم بنر خاص بمتجر إلكتروني لبيع الأحذية النسائية، فإن العنوان الرئيسي قد يكون على شكل: “تسوّقِ أحدث موديلات الأحذية النسائية”.

7. اكتب العناوين الفرعية

تتكون العناوين الفرعية عادةً من جملة أو جملتين أسفل العنوان الرئيسي، وتستخدم لأن العملاء يحتاجون أحيانًا إلى فهم الرسالة التسويقية التي تريد الشركة إيصالها إليهم بشكل أكثر تفصيلًا. أو إذا أرادت الشركة تخصيص رسالتها التسويقية إلى شريحة معينة من العملاء المحتملين. في المثال السابق، يمكن أن تكون الرسالة الفرعية: “استمتعِ بخصم 15% على الأحذية النسائية”.

أصبحت الآن قادرًا على تصميم بنر احترافي لنشاطك التجاري، ومع ذلك يفضّل تجهيز تصاميم بنرات مختلفة، لقياس تفاعل العملاء واختيار التصميم الذي يحقق لك أفضل تفاعل. إن لم تمتلك الوقت أو الخبرة الفنية الكافية، يمكنك توظيف مصمم بنرات محترف عبر مستقل، أكبر منصة عمل حر في العالم العربي، لمساعدتك في تصميم بنرات مناسبة تحقق أهدافها بشكل قوي وفعّال.

توجد بعض النصائح الهامة التي يجب اتباعها أثناء تصميم بنر لنشاطك التجاري، لضمان تحقيقه للنتائج المرادة. أبرزها ما يلي:

1. استخدم اللون المناسب

تؤثر الألوان على مشاعر العملاء، لذا يجب مراعاة أن تكون الألوان متناسقة ومتسقة مع ألوان الشعار والعلامة التجارية في تصميم البنر الخاص بك. قد تعتمد أيضًا على التأثير بمشاعر الإنسان عبر توظيف لون معين، فيما يلي أهم الألوان والعواطف التي تعكسها على الشخص:

  • اللون الأحمر: يعبر عن الشغف والإثارة والغضب، ويمكنك استخدامه إذا كنت تبحث عن مظهرًا كلاسيكيًا أو جديًا.
  • البرتقالي: يعبر عن المرح والحماس، وهو لون رائع عند استخدامه في زر الدعوة إلى اتخاذ إجراء CTA، شرط أن يكون متسقًا مع درجات الألوان الأخرى داخل البنر.
  • الأزرق: يعبر عن الثقة والصفاء والأمان، ويكثر استخدامه في أغلب تصاميم بنرات الشركات بالعموم.
  • الأصفر: يعبر عن البهجة وأشعة الشمس والطمأنينة، وهو لون ملفت للنظر ويبعث طاقة شبابية.
  • الأخضر: يعبر عن الصحة والثروة والبيئة، وهو مناسب للشركات الصديقة للبيئة.
  • الرمادي: وهو لون يعبر عن الحياد والحياة العملية، يمكن استخدامه كخلفية عامةً.
  • الأسود: يعدّ من أكثر الألوان قابلية للقراءة، ويعبر عن الغموض والرفاهية والتطور والقوة.
  • الأبيض: يعبر عن الحداثة والبساطة والبراءة والطهارة والنظافة، ولكن لا يفضل استخدامه في خلفية البنر الرقمي، في حال كانت خلفية الموقع نفسه بالأبيض.

2. اهتم جيدًا بالنص ونوع الخط

يقع الكثير من الأشخاص في خطأ شائع عند كتابة النص داخل البنر، إذ يسترسلون في كتابة تفاصيل كثيرة غير مهمة، الأمر الذي يقلل من استيعاب العميل للرسالة التسويقية ويصبح مشتتًا.

لذا يفضل القيام بجلسة عصف ذهني لتدوين جميع أفكار النصوص المقترحة، لتكوّن منها جملة أو جملتين فقط يعبران عن الخلاصة. ولا تبالغ في استخدام أنواع الخطوط المختلفة، إذ يفضل استخدام نوع واحد بأحجام وأنماط مختلفة.

3. لا تتجاهل إضافة دعوة إلى اتخاذ إجراء CTA

قد تنجح في تصميم بنرات احترافية تجذب انتباه العملاء المحتملين، ولكن تفشل بتحقيق الهدف منها إن لم تتضمن دعوة إلى اتخاذ إجراء CTA واضحة. يعتقد البعض أن العميل سيفهم الرسالة التسويقية والإجراء المطلوب منه بعد الاطلاع على تصميم البنر. لكن هذا لن يحدث ما لم تطلب منه اتخاذ قرار معين، مثل الاشتراك في القائمة البريدية مثلًا، أو تجربة الخدمة لفترة مجانية، وغيرها من الدعوات الأخرى.

4. لا تبالغ في استخدام الصور والرسومات

تساعد صور المنتجات المادية العملاء على الشعور بالمنتج وتخيله، الأمر الذي يحفّز العميل على إتمام عملية الشراء إذا كان مهتمًا بالفعل بهذا المنتج أو الخدمة. لكن إضافة الكثير من الصور يخلق فوضى بصرية، تجعل العميل ينفّر من النظر إلى تصميم بنرات شركتك.

لذلك؛ لا يفضل المبالغة في استخدام الكثير من الصور داخل البنرات إذا لم يكن المنتج مادي أو إن كنت قادرًا على توضيح فكرة المنتج بشكل أفضل دون الحاجة إلى إضافة صور متعددة.

5. اجعل شعار علامتك التجارية واضحًا

ليس من الضروري أن يكون الشعار موجودًا بحجم كبير، لكن لا بد أن يكون مرئيًا وواضحًا، لأن الشعار يمنح الثقة للعميل، فلا يريد أحد أن يشتري شيئًا من شركة مجهولة. إضافةً إلى أن شعار الشركة يؤثر في ذهن العميل المحتمل، فيبقى عالقًا في ذهنه حتى لو لم يقرر الشراء من المرة الأولى.

ختامًا، لا تهمل مسألة تصميم بنرات احترافية لنشاطك التجاري، واستفد من الفرص التي توفرها لك في الترويج لأعمالك لعملائك المحتملين. اهتم بتطبيق الخطوات والنصائح جيدًا لتصل رسالتك التسويقية إلى جمهورك بشكل سليم وفعّال.

تم النشر في: تصميم منذ 3 ساعات

المصدر