دليلك الشامل إلى تصميم فيديو احترافي خطوة بخطوة

دليلك-الشامل-إلى-تصميم-فيديو-احترافي-خطوة-بخطوة

دليلك الشامل إلى تصميم فيديو احترافي خطوة بخطوة

إذا كنتَ تتطلّع إلى زيادة الوعي بعلامتك التجارية أو زيادة أرباحك، أو توصيل رسالتك بنجاح إلى الجمهور، فإن تصميم فيديو احترافي هو الاختيار الأمثل من بين جميع أشكال المحتوى، كونه الأكثر جاذبية وانتشارًا. لكن عدم الإلمام بالكيفية المثلى لتصميم فيديو احترافي قد يعرض علامتك التجارية للخطر ويُفقد المحتوى القيمة المرجوة، فما هي الخطوات المتممة لذلك؟

جدول المحتويات:

ما معنى تصميم فيديو؟

تصميم فيديو هو عملية تحويل مجموعة من الصور والمقاطع والأصوات إلى فيديو احترافي يجذب المشاهد ويوصّل الرسالة بسرد قصة معيّنة، وذلك بدءًا من الوصول إلى الفكرة المناسبة إلى تنفيذها وتصميمها باستخدام الأدوات والبرامج والمعدّات المناسبة. وسواء كان فيديو صغيرًا أو فيلمًا روائيًا، فإن عملية تصميم فيديو احترافي تشترك في نفس الخطوات باختلاف نوعه.

أنواع الفيديو

إذا كنتَ تتطلّع إلى تصميم فيديو احترافي، فإن الخطوة الأولى قبل البدء في الإعداد هي تحديد نوع الفيديو. هناك ست أنواع أساسية، يمكنك اختيار النوع الذي يتناسب مع الغرض من تصميم الفيديو وجمهورك المُستهدَف وإمكانياتك المادية:

1. الفيديوهات الحيّة

تُعدّ الفيديوهات الحية أحد أكثر الأنواع شيوعًا، فتشاهده كل يوم في التلفاز أو الشارع أو مواقع التواصل الاجتماعي. إذ يعتمد على لقطات واقعية وأشخاص حقيقيين، بدلًا من الاعتماد على المرئيات المُصَمّمة. ويمكن استخدام كاميرا الهاتف أو كاميرا احترافية لصنع فيديوهات حيّة احترافية. أبرز الأمثلة على الفيديوهات الحية:

فيديوهات المقابلات

تعتمد فيديوهات المقابلات على كاميرا واحدة أو عدة كاميرات، وشخص واحد فقط أمام الكاميرا يجيب على التساؤلات التي تُوجَّه له. من الممكن أن يكون ذلك الشخص هو مدير الشركة أو مسؤول بها أو مؤثر يمثّل الوجه الإعلامي للشركة، وهي طريقة رائعة لجذب الجمهور وإعطاء انطباع إيجابي لهم، برؤيتهم لمدير الشركة يجيب على تساؤلاتهم بشكلٍ علمي ورزين.

الفيديوهات الترويجية

الفيديوهات الترويجية هي فيديوهات إعلانية، الهدف منها زيادة عمليات البيع لمنتج أو خدمة معيّنة بشكل مباشر، من خلال الاستعانة بشخصيات حقيقية ومكان ما لأداء مشهد مكتوب. وسواء كان المشهد مُضحِك أو مُسلِّي أو غني بالمعلومات، أو حتى درامي، فينبغي الحفاظ على كونه فيديو قصير يجذب الجمهور، ويحفّزهم على اتخاذ إجراء معيّن.

تدوينة الفيديو Vlog

إذا اعتمدَت الشركة على تصميم فيديوهات متتابعة للإعلان عن منتج جديد، أو مشاركة التحديثات الجديدة للشركة، أو الإجابة على الأسئلة الشائعة، فحينها نطلق على سلسلة الفيديوهات تلك اسم “تدوينة الفيديو” والتي يقوم فيها شخص واحد يمثّل الشركة أو مجموعة من الأشخاص باستخدام الفيديو كوسيلة أسهل وأكثر جذبًا لإيصال الرسائل إلى الجمهور، بدلًا من الاعتماد على منشورات المدوّنة المكتوبة.

شهادة العملاء

فيديو شهادة العملاء هو وسيلة واقعية لإقناع الجمهور، إذ يعتمد تصميم الفيديو على وجود عملاء حقيقيين يدلون بآرائهم في المُنتَج أو الخدمة الخاصة بك، مع توجيه بعض الأسئلة عليهم للحصول على إجابات واقعية من نبع تجاربهم، وذلك لإيصال رسالة العلامة التجارية بشكل أكثر واقعية ومصداقية وإقناعًا.

2. فيديوهات الرسوم المتحرّكة

تصمَم فيديوهات الرسوم المتحركة بشكل كامل باستخدام برامج الحاسوب، إذ تتكوّن من سلسلة من الصور المرسومة الثابتة، ولكن تُشغل الواحدة تلو الأخرى بشكل سريع للحصول على فيديو باستخدام وهم الحركة. وبذلك فإن فيديوهات الرسوم المتحرّكة تساعدك على إنشاء عالم خيالي ومشاهد وشخصيات خيالية لتحكي القصة التي تريدها وتوصّل رسالة الشركة بشكل بسيط وسهل دون الاعتماد على طاقم أو معدّات تصوير، ويمكنك الاختيار بين:

  • رسومات متحرّكة ثنائية الأبعاد 2D: إذا كنتَ تريد مظهر كلاسيكي وبسيط للفيديو.
  • رسومات متحركة ثلاثية الأبعاد 3D: إذا كنتَ تريد بث الحيوية والواقعية في الفيديو.

وهنا يعتمد مصمم الفيديو على تقنية الموشن جرافيك لتحريك الصور والعناصر المرسومة، ودمجها بالتأثيرات الصوتية، لتصل إلى نتيجة احترافية توصّل الرسالة أو الفكرة بوضوح. ويمكن استخدام هذا النوع من الفيديوهات أثناء تصميم فيديو ترويجي، أو توضيحي، أو فيديو يسرد قصة العلامة التجارية. فمثلاً تتيح لك الرسوم المتحركة خلق شخصية خاصة بالعلامة التجارية تعبّر من خلالها عن القصة التي تريد سردها.

3. فيديوهات السبورة البيضاء

أصبح تصميم فيديو السبورة البيضاء من أكثر الفيديوهات الرائجة هذه الأيام، إذ أنه الأسهل من حيث الوقت والتكلفة، ويمكن من خلاله سرد القصص والأرقام والجداول والرسومات البيانية بشكل واضح لتقديم رسالة واضحة إلى الجمهور مع الاستعانة فقط بالتعليق الصوتي. تُستخدم فيديوهات السبورة البيضاء عند الحاجة إلى وصف فكرة مُعقَّدة، أو وصف كيفية تشغيل منتج أو خدمة ما، أو الإعلان عن واحدٍ جديد.

4. فيديوهات النصوص

بالنظر إلى مواقع التواصل الاجتماعي، فإن 85% من المستخدمين يشاهدون الفيديوهات في البداية بدون صوت، وبذلك توصّل المسوّقون إلى طريقة إبداعية جديدة لجذب العملاء في صمت، وهي تصميم فيديو يتكوّن من كلام مكتوب ومُتحرِك على صور ثابتة أو متحرّكة، بالإضافة إلى الموسيقى التي تعزز من رسالة الفيديو في حالة شغّل المستخدم الصوت.

ويُعَد هذا النوع مناسب لسرد القصص والفيديوهات الإرشادية القصيرة، والإعلانات السريعة، ولأن الكلام المكتوب هو أكثر العناصر أهمية في هذا النوع، فيجب أن يتكون النَص من جُمَل بسيطة وجذّابة ومؤثرة، وتوصّل الرسالة بإيجاز.

5. فيديوهات 360 درجة

تُعدّ فيديوهات 360 درجة نوع من الفيديوهات الحديثة قليلة الاستخدام، لكنها مفيدة لأصحاب الأعمال مثل العقارات والمعارض الذين يريدون تقديم تجربة مختلفة ومتميّزة إلى عملائهم، من خلال عرض جميع اتجاهات المكان في الوقت نفسه، ليستطيع رؤية المكان بالكامل والانتقال خلاله بتحريك الهاتف فقط. ويمكن تصميم فيديو 360 درجة باستخدام كاميرا واحدة متعددة الاتجاهات أو مجموعة من الكاميرات.

6. فيديوهات المونتاج

يُعدّ فيديو المونتاج الأكثر شيوعًا على منصات التواصل الاجتماعي، وفيه تُجمع الصور وترتَب بطريقة شيقة مع الاستعانة بالموسيقى أو التعليق الصوتي لسرد قصّة وإثارة مشاعر إيجابية لدى الجمهور. ويُستَخدَم هذا النوع في تصميم الفيديو لتلخيص حدث ما أو التعريف بالعلامة التجارية ومنتجاتها وإنجازاتها.

والآن بعدما تعرّفت على الأنواع المختلفة المُستخدمة أثناء تصميم فيديو احترافي، قارن بينهم واختر النوع الأنسب لعلامتك التجارية وأهدافها، قبل التفكير بأي من الخطوات العملية الخاصة بتصميم فيديو احترافي.

كيفية تصميم فيديو احترافي خطوة بخطوة

قد تكون عملية تصميم فيديو احترافي عملية شاقة وطويلة، لكنّها تستحق العناء، وستجني ثمار ذلك عندما ترى تأثير الفيديو على عملك التجاري. ولتحقق ذلك ينبغي معرفة أن خطوات تصميم فيديو احترافي تنقسم إلى ثلاث مراحل أساسية، وتندرج تحت كل مرحلة بعض الخطوات:

أولا: مرحلة الإعداد

هنا ستضع خطة الفيديو بالتفصيل، ستتوصّل إلى تحديد موقفك الحالي وأهدافك، وكيف ترسم الطريق بينهما بالتفصيل، لذا فقد تلاحظ أنها المرحلة الأطول؛ وهذا منطقي لأن نجاح تلك المرحلة سيضمن نجاح الفيديو في النهاية. وتتضمن:

1. كتابة موجز الفيديو Brief

كما هو الحال في كافة المجالات الإبداعية، فإن الموجز هو دليل أو مستند تفصيلي لكل ما يخص الفيديو، وما سيساعدك على إنتاج الأفكار وتحديد وجهة الفيديو واتخاذ القرارات الصحيحة في كل خطوة من خطوات تصميم فيديو احترافي، والمطلوب هنا كتابة إجابات موجزة للأسئلة التالية:

ما هو هدف تصميم فيديو؟

إنها أهم عناصر الموجز، لأنك لن تصل إلى هدفك ما لم تحدد ماهيّته. لذا حاول الإجابة على سؤال: لماذا تريد تصميم فيديو؟ بشكل علمي وتفصيلي. كأن يكون هدفك هو زيادة الوعي بالعلامة التجارية بنسبة معيّنة في فترة زمنية محددة، أو زيادة المبيعات بنسبة مُحددة. ويجب أن تكون تلك الأهداف خاضعة لمنهج SMART لتحديد الأهداف، أي أن تكون مُحدَّدة وقابلة للقياس، وقابلة للتحقيق، وذات صلة، ومُحددة زمنيًّا.

من هو الجمهور المُستهدَف؟

الفيديو الناجح هو الفيديو القادر على مُخاطبة جمهوره. لذا اكتب صفات الجمهور الذي تريده أن ينجذب لأعمالك، ولا تركّز فقط على صفاته العامة مثل العمر والجنس والموقع، بل تعمّق في بحثك أكثر لتصل إلى اهتماماتهم ومشاكلهم وما الذي ينجذبون إليه، وما الذي يريدون إلى سماعه. ابحث عنهم في عمليات الشراء ومواقع التواصل الاجتماعي وعند المنافسين.

ما هي رسالة الفيديو؟

بعدما حدّدت هدف الفيديو الأساسي، حان الوقت لتعتمد عليه في تحديد رسالة الفيديو، وهي ببساطة إجابة على تساؤل؛ ما الذي تريد أن يشعر به جمهورك بعد مشاهدة الفيديو؟ ما الذي تريدهم أن يقتنعوا به؟ وما الإجراء الذي تريدهم أن يتخذوه؟ هذه هي رسالتك.

فمثلًا: إذا كان هدفك زيادة مبيعات منتج ما، فإن رسالة الفيديو هي: إقناع العملاء بأن المنتج يساعدهم على التغلّب على مشكلة معيّنة. وربّما يحتوي الفيديو على أكثر من رسالة، ولكن احترس من ذلك، فكلما زاد عدد الرسائل المُوجّهَة إلى الجمهور، زاد ارتباكه وتشتّته.

وبذلك تكون قد انتهيت من كتابة العناصر الأساسية للموجز Brief والتي ستساعدك في كافة الخطوات القادمة، أضف عليه فقط بعض التفاصيل الإضافية مثل الموعد النهائي لتصميم الفيديو، وميزانيتك المتاحة، واسم المنتج إن وُجِد، واسم الشركة والمنافسين.

2. تحديد النهج الإبداعي Creative approach

يحدد النهج الإبداعي فكرة الفيديو ومحتواه، وهي الخطوة الأولى الحقيقية تجاه تصميم فيديو احترافي. وللوصول إلى فكرة فيديو مثالية، اجعل نقطة البداية هي الموجز، ثم انطلق في عملية العصف الذهني، والتي تبدأ فيها بالحصول على الكثير من الأفكار من مقاطع الفيديو المشابهة أو المنافسين أو اقتراحات الزملاء أو الإلهام الشخصي. ومن ثمَّ تقييد تلك الأفكار والمقارنة بينها لاختيار الفكرة الواحدة الأفضل في النهاية، هذا هو النهج الإبداعي.

فمثلا: في الإعلان التالي، النهج الإبداعي للفيديو هو: اعتماد لقطات الشاشة من التطبيق والنصوص التوضيحية للإعلان عن خدمة جديدة في تطبيق نون.

ولتحصل على فكرة تصميم فيديو جيّدة مثل هذا الإعلان الناجح، يمكنك اتباع النصائح التالية:

  • استعن بالفيديوهات الناجحة في مجالك لتستلهم منها الأفكار.
  • اجعل فكرة الفيديو فريدة ومميَّزة.
  • لا تخشَ أن تكون فكرة فيديو غريبة أو مختلفة.
  • احرص على أن تكون الفكرة مرتبطة بجمهورك المُستَهدَف وحياته.

3. كتابة سيناريو الفيديو

حان الوقت لكتابة ما سيحدث في الفيديو من أحداث وحوار، فإن كان الفيديو يعتمد على ممثلين ستكتب الحوار القائم بينهم، وإن كان معتمدًا على معلق صوتي فستكتب ما سيقوله، وإن كان فيديو نَصِّي فستكتب النَص الذي سيُعرض في الفيديو، حتى وإن كان الفيديو صامتًا فيمكنك كتابة تسلسل الأحداث في الفيديو. ولتحصل على سيناريو مثالي أثناء تصميم فيديو احترافي لعلامتك التجارية، يمكنك الاعتماد على هذه النصائح:

  • اجعله طبيعيًّا وجذابًا وسهل الفهم.
  • استهدف جمهورك باستخدام لغته ولهجته.
  • اجعله قصيرًا ومُختَصرًا وعاطفيًّا لتحافظ على انتباه الجمهور.
  • تخيّل أنك المعلّق الصوتي أو الممثلين واقرأ السيناريو بصوت عالي.
  • لا تنسَ نقل رسالتك الأساسية.
  • اخلق شخصيات حقيقية تشبه جمهورك المُستَهدَف وتعبّر عنه.

يختلف نوع السيناريو باختلاف نوع الفيديو، فمثلًا عند تصميم فيديو إعلاني، فإن أفضل اختيار للسيناريو، أن يكون قصصي، أي أنك تسرد قصة لها بداية ومشكلة وحل في النهاية، لتُسقط تلك القصة الحلول على طبيعة حياة الجمهور المُستهدَف.

4. رسم القصَّة المُصوَّرة Storyboard

رسم القصَّة المُصوَّرة Storyboard - تصميم فيديو احترافي

يتوجّب عليك هنا تحديد ما تتخيّله في كل لحظة من لحظات الفيديو بالتفصيل، مثل: زاوية الكاميرا، وحركات الممثلين، وشكل الإضاءة، وطبيعة التنقّلات من مشهد لآخر، ومقاطع الفيديو أو الصور التي يمكن دمجها. المهم أن يكون لديك تصوّر مرئي كامل وواضح لكل ثانية في الفيديو من خلال الرسم. لا يجب أن تكون رسَّامًا ماهرًا، إنه مُجرَّد دليل تقريبي لما يجب أن يحدث في الواقع، ليكون بمثابة دليل يساعد الجميع على معرفة دوره وما سيفعله.

5. التخطيط

حان الوقت للإعداد لعملية التصوير والتصميم، ولكل نوع فيديو عملية التخطيط الخاصة به، ولكن جميعها يتراوح بين العناصر التالية:

  • توفير المعدّات: إذا كنتَ تعمل على تصميم فيديو حيّ، فستحتاج إلى بعض المعدات مثل الميكروفون والكاميرا والإضاءة والمكان الذي ستُصوِّر فيه، وفي بقية الأنواع ستحتاج إلى حاسوب قوي يساعدك على تصميم فيديو احترافي.
  • طاقم العمل: إذا كان الفيديو حي فستحتاج إلى جمع طاقم الممثلين المناسبين لتنفيذ السيناريو. وإذا كان تصميم الفيديو سيحتاج إلى معلّق صوتي، فاختر نوع الشخصية ونبرة الصوت التي سيفضّلها جمهورك، وفي كافة الأنواع ستحتاج إلى مصمم فيديو محترف لتصميم الفيديو في النهاية.
  • الجدول الزمني: كل شيء في مكانه الآن، تبقى فقط تحديد وقت تقريبي لازم لإتمام مرحلة التصوير والتصميم، بجدولة الأيام والمهام.

ثانيا: مرحلة التصوير

تعتني مرحلة التصوير بالحصول على اللقطات التي ستستخدمها في تصميم فيديو عملك. إذ كنت قد نفّذت مرحلة الإعداد بشكل صحيح، ستكون هذه المرحلة الأسهل، فكل ما سيتم بها هو تنفيذ القصة المصوَّرة التي رسمتها، والسيناريو الذي كتبته، وسواء قمتَ بذلك بنفسك أو استعنت بطاقم عمل، فإن الأهم هنا هو التأكد من أن القصة المصوّرة تُنفَذ كما هي بطريقة احترافية وبجودة صوت وإضاءة وديكور احترافي.

وفي حالة كان الفيديو نصّي، أو مونتاج، أو رسوم متحرّكة، أو موشن جرافيك فستحتاج إلى توفير المادة المُصوَّرة الحقيقية التي سيستخدمها مصمم الفيديو في تصميم فيديو لك. مثل صور أو مقاطع فيديو صغيرة لمنتجك أو شركتك، وأيضًا توفير المادة الصوتية إذا كان هناك تعليق صوتي،كل ذلك سيساعد في النهاية على سير العمل بطريقة صحيحة وتصميم فيديو احترافي ومثالي يحقق أهدافك.

ثالثا: مرحلة تصميم فيديو

تتضمّن هذه المرحلة أخذ جميع اللقطات التي صُورت، والأفكار التي تم إعدادها وتحويلها إلى فيديو نهائي يحقق الانتشار والتأثير المطلوب، وذلك من خلال جمع اللقطات وقطعها وترتيبها، أو تصميمها من الصفر ثم إضافة المؤثرات الصوتية والبصرية وتلوينها بهدف تصميم فيديو احترافي ومتكامل يروي قصة ما.

ولأن هذه المرحلة تعتمد على التعامل الفنّي مع البرامج وتتطلّب علم وخبرة فائقة بعملية تصميم الفيديو، نرشح لك توظيف مصمم فيديو محترف من خلال منصة مستقل، أكبر منصة عربية للعمل الحر، ليستخدم كافة أدواته وخبرته في تصميم فيديو احترافي لعلامتك التجارية، وتتولّى أنت المراقبة ومتابعة العمل فقط، تتضمن هذه المرحلة ما يلي:

1. تحرير الفيديو video editing

عند التحرير، يختار مصمم الفيديو أفضل اللقطات التي صُورت أو أي مادة مُصوَّرة موجودة، وتجميعها وقطعها وترتيبها بناءً على السيناريو والقصّة المصوّرة، لتحصل في النهاية على فيديو يروي قصّة متكاملة ذات معنى توصّل رسالة الفيديو. وذلك باستخدام برامج معالجة الفيديو، مثل Adobe Premiere pro، وBlender، وDavici Resolve، وغيرها الكثير.

2. إضافة المؤثرات البصرية graphic effects

تشمل المؤثرات البصرية إضافة كلًّا من التصميمات الجرافيكية، والرسومات المتحرّكة، والنصوص المتحركة، والأسماء المكتوبة، والعناوين إلى الفيديو في المواضع المناسبة لها. وتساعد تلك المؤثرات على إعطاء الفيديو المزيد من الحيوية والجذب ومزيد من التوضيح والفهم.

كما تمكّنك المؤثرات البصرية في الكثير من الأحيان من خلق صور ولقطات لم تكن موجودة من الأساس، ولذلك فإن التعامل معها بذكاء واختيار مصمم فيديو محترف يساعدك على تحقيق أقصى استفادة منها، مما يجعل الفيديو الخاص بك أكثر جذبا وإقناعًا للجمهور.

3. إضافة المؤثرات الصوتية sound effects

يجتمع مزيج الحوار والتعليق الصوتي والموسيقى معًا لإنشاء الصوت الذي يسمعه المشاهد، لذا فإن أول ما يقوم به مصمم الفيديو عند التعامل مع الملفات الصوتية هو إضافة الحوار والتعليق الصوتي ومزامنته مع لقطات الفيديو.

ولا يقتصر الصوت على ذلك فقط، فهناك الموسيقى أيضًا، وهي عنصر هام يمكنه نقل الفيديو إلى مرحلة احترافية ومتقدّمه، فبمجرّد إضافة موسيقى مناسبة ومتناسقة مع طبيعة الفيديو ووتيرة الأحداث، تتمكّن حينها من إنشاء مزيج أكثر واقعية وجاذبية وإحداث التأثير المطلوب في الجمهور.

4. التلوين

التلوين يزيد من جودة الفيديو كما الموسيقى والمؤثرات البصرية، وهو ليس بالعملية السهلة عند تصميم فيديو احترافي، فيتضمّن ضبط التوازن بين الأبيض والأسود، وضبط التباين والتشبع للألوان الموجودة في الفيديو، وذلك بهدف إضافة جوّ من البهجة أو الدراما أو التشويق أو الحزن على الفيديو حسب نوعه والهدف منه ورسالته، كما يجب أن تتناسق ألوان الفيديو مع هوية علامتك التجارية والألوان الموجودة في فيديوهاتك السابقة.

5. إصدار الفيديو

ها قد انتهينا، لم يتبقّ سوى إنتاج الفيديو النهائي وفقًا للمقاسات المناسبة للمنصة التي سيُنشَر عليها الفيديو، فقط شاهد الفيديو أكثر من مرة واعرضه على أحد الخبراء أو المقربين منك للحصول على آرائهم واكتشاف الأخطاء التي قد تتواجد به، لتستطيعَ تعديله وضبطه قبل النشر.

6 نصائح تساعدك على تصميم فيديو احترافي

تضم عملية تصميم فيديو الكثير من التفاصيل الفنية التي يجب مراعاتها، هذه بعض منها:

حافظ على تناسق العناصر المرئية

أثناء تصميم فيديو احترافي، احرص على اتباع نمط مرئي واحد متناسق في كافة أجزائه، وذلك فيما يتعلّق بألوان الفيديو وخطوط الكتابة والعناصر المرئية الأخرى، وخاصةً عند تصميم فيديو رسوم متحرّكة، فيجب أن تحافظ على نفس الهوية البصرية أثناء رسم العناصر والمشاهد المتعلّقة بالفيديو.

لا تخلط بين لقطات الفيديو والرسومات المتحرّكة

في أغلب الأحيان، لا تتوافق الرسومات المتحرّكة مع لقطات الفيديو الحية، فلكل منهما طابع وشكل وهدف مختلف، ولذلك فإن المزج بينهما يثير الارتباك وعدم الارتياح لدى المشاهد. قد تكون الرسومات المتحركة مفيدة عند تصميم فيديو لشرح شيء ما، ولكن لقطات الفيديو مفيدة عند تصميم فيديو بغرض التأثير العاطفي في الجمهور والإعلان عن منتجك أو خدماتك بشكل حقيقي.

حافظ على محاذاة النصوص

احرص على محاذاة النصوص مع جوانب الفيديو وخط المنتصف، فإذا كان النص على اليسار اترك هامش بين النص وحافة الشاشة، واجعل كافة النصوص الموجودة على اليسار بنفس المحاذاة، وكذلك بالنسبة للمنتصف، والأهم أن تحافظ على ذلك التناسق والمحاذاة والهوامش طوال الفيديو.

استخدم الشعار

سواء كانت علامتك التجارية ناشئة أو شركة كبرى، يجب أن تحتوي مقاطع الفيديو الخاصة بك على شعارك في زاوية من زوايا الفيديو وبشكل صغير وظاهر، وذلك لزيادة الوعي بالعلامة التجارية، وسهولة تعرّف العملاء على الجهة المنتجة للفيديو بمجرّد الاطّلاع عليه دون الحاجة إلى الانتظار لمعرفته في النهاية.

حسّن تكوين الفيديو

حسّن تكوين الفيديو - قاعدة الثلث

تكوين الفيديو هو الطريقة التي تتواجد وتتوزّع بها عناصر الفيديو بداخله، فكيف ستختار وضع ذلك الشخص؟ وأين يجب أن يتواجد ذلك النص؟ الطريقة الأسهل لتكوين الفيديو هي قاعدة الثلث، وتعني تقسيم صورة الفيديو إلى تسعة مربعات متساوية باستخدام ثلاث خطوط أفقية وثلاث خطوط رأسية، لتكون مناطق تقاطع تلك الخطوط هي الأماكن المثالية لوضع العناصر الأكثر أهمية التي تريد من المشاهد رؤيتها والتركيز عليها من الثانية الأولى.

حفّز المشاهد على اتخاذ إجراء

تُعدّ الدعوة لاتخاذ إجراء الغرض من الفيديو ورسالته غالبًا، لذا لا تُنهي الفيديو الخاص بك دون تضمين إجراء مباشر تشجّع المشاهدين على اتخاذه، فمثلًا: إذا كان هدف الفيديو هو زيارة موقعك الإلكتروني، اكتب عنوان الـ URL الخاص بالموقع في نهاية الفيديو وقل للمشاهد “زر موقعنا الإلكتروني الآن” وإذا كنتَ تعلن عن منتج ما، فأظهر صورة المنتج في نهاية الفيديو وأخبر المشاهد “اشتري المنتج” بشكل واضح ومباشر.

ختامًا، اجعل الفيديو يعبّر عن هوية العلامة التجارية وأفكارها ويتفاعل بشكل مباشر مع جمهورك المُستَهدَف، فلن يحقق الفيديو المطلوب إلَّا إذا كان الجمهور المُستَهدَف هو المعيار الأساسي أثناء اتخاذ القرارات في كل خطوة من خطوات تصميمه.

تم النشر في: تصميم، منذ 8 ساعات

المصدر

ما-هو-نظام-نقاط-البيع-pos؟

ما هو نظام نقاط البيع POS؟

ظهر نظام نقاط البيع POS في السبعينيات على هيئة جهاز يشكل كل زر فيه منتج، ولا تتعدى إمكانياته حساب الفاتورة والضرائب والنقد الموجود في الدرج.

دليلك-الشامل-إلى-احتراف-تصوير-الطعام

دليلك الشامل إلى احتراف تصوير الطعام

هل تبحث عن طرقٍ احترافية لتصوير أطباق مطعمك؟ لتوصِل لزبائنك التفاصيل الضرورية لإثارة شهيتهم وإبراز مهارات الطبخ المتواجدة في المطعم. أم تنوي البدء برحلة التدوين