كيف تحقق دخل سلبي من بيع منتجاتك الرقمية عبر الإنترنت؟

كيف-تحقق-دخل-سلبي-من-بيع-منتجاتك-الرقمية-عبر-الإنترنت؟

كيف تحقق دخل سلبي من بيع منتجاتك الرقمية عبر الإنترنت؟

يعبّر الدخل السلبي عن الدخل الدائم الذي يحصل عليه الفرد بانتظام من عمل معين، دون الحاجة إلى بذل مجهود مستمر في هذا العمل. تُعدّ المنتجات الرقمية أحد أفضل مصادر الدخل السلبي من الإنترنت، وهي المنتجات غير الملموسة التي تُوزّع وتُبّاع عبر الإنترنت، دون الحاجة إلى وجود مصدر لتخزينها ماديًا. إذًا كيف تحقق دخل سلبي من بيع منتجاتك الرقمية؟

جدول المحتويات:

لماذا بيع المنتجات الرقمية من أفضل طرق الدخل السلبي من الإنترنت؟

تتعدد مصادر تحقيق الدخل السلبي، لكن يأتي الاعتماد على بيع المنتجات الرقمية في مقدمة هذه المصادر، للأسباب الآتية:

1. تحقيق أكبر ربح مع سهولة الإنتاج

تتميز عملية إنتاج المنتجات الرقمية بانخفاض التكلفة، وسهولة إنتاجها من ناحية العمليات. فلا يوجد احتياج لمكان لتخزين المنتجات، أو شحنها إلى العملاء، أو دفع رواتب للموظفين المسؤولين عن هذه المهام، كما هو الحال في المنتجات المادية. إنما تُباع عبر الإنترنت، فتقل التكلفة ويكون هناك فرصة لتحقيق أكبر ربح ممكن من بيعها. ما يجعلك تستثمر جهدك فقط في تطوير المنتج الرقمي المناسب.

كما يتميز بيع المنتجات الرقمية بوجود إمكانية كبيرة لأتمتة عملية البيع وتسليم المنتجات، إذ لا تحتاج إلى التدخل في الأمر، بل بمجرد بيعه على منصة متخصصة في بيع المنتجات، تحدث عملية الشراء والبيع بشكل آلي على الموقع عندما يرغب العملاء في شراء المنتجات. بالتالي تتمكن من تركيز جهدك على الأمور المهمة فقط مثل؛ تسويق المنتج للوصول إلى العديد من العملاء المحتملين، أو تطويره من حين لآخر.

2. استمرارية الربح من بيع المنتجات الرقمية

تتميز المنتجات الرقمية بوجود فرصة حقيقية للاستدامة في عملية البيع، إذ يمكنك بيع منتجاتك الرقمية دون قيود، كما أنّها تتميز بوجود قابلية كبيرة للتوسع في البيع، ومن ثم إمكانية تحقيق المزيد من الأرباح بإنتاجها. هذا يجعلها من أفضل أفكار الدخل السلبي من الإنترنت.

على سبيل المثال، إذا كنت تبيع قالب للسيرة الذاتية، فهذا المنتج يتميز بقابلية استخدامه بواسطة عدد كبير من العملاء. ويمكن بيعه لجميع الأشخاص الذين يبحثون عن عمل على اختلاف الوظائف التي يتقدمون إليها، أو اختلاف الدرجات الوظيفية الخاصة بكلٍ منهم. كما أنّ البحث عن وظيفة هي عملية مستمرة، فدائمًا سيحتاج الأشخاص إلى السيرة الذاتية للتقديم على الوظائف.

3. تنوع عملاء المنتجات الرقمية

يتطور الاحتياج إلى استخدام المنتجات الرقمية باستمرار، إذ يوجد قطاع كبير من العملاء الذين يقبلون على شراء هذه المنتجات، بالتالي يمكن إنشاء المزيد من المنتجات لأسواق متنوعة، ولتشمل احتياجات فئات أكثر من الجمهور.

على سبيل المثال، إذا كنت تعمل في تطوير قوالب الووردبريس، يمكن بيع قوالب لمختلف أنواع الأعمال التجارية كالمتاجر الإلكترونية أو المدونات أو مواقع الشركات وغيرها من الأعمال. بالتالي، يمكن جذب عملاء أكثر وزيادة المبيعات المحتملة.

4. إمكانية إصدار رخص استخدام متعددة

يتميز بيع المنتجات الرقمية بإمكانية إصدار رخص استخدام متنوعة لهذه المنتجات، إذ يمكن بيعها بترخيص للاستخدام الشخصي، أو للاستخدام التجاري، أو الاستخدام المؤسساتي. تُعدّ هذه ميزة في بيع المنتجات الرقمية، لأنّها تتيح لك بيع المنتجات برخص مختلفة، ولكل رخصة السعر الخاص بها، وهو ما يساعدك على زيادة أرباحك.

على سبيل المثال، قد يشمل المنتج رخصتين أساسيتين، رخصة استخدام شخصية وهي رخصة تتيح استخدام المنتج مرة واحدة فقط، ورخصة تجارية تتيح استخدامه لعدد أكبر من المرات. قد يكون سعر الرخصة التجارية أضعاف الرخصة الشخصية، وبالتالي تحصل على أرباح أكبر رغم كونك تبيع المنتج ذاته.

5. التسويق الشخصي من بيع المنتجات الرقمية

كمستقل، يمكنك تحقيق فائدة كبيرة من بيع المنتجات الرقمية. فإلى جانب كونها مصدر جيد لتحقيق الدخل السلبي من الإنترنت، فهي وسيلة جيدة للتسويق الشخصي لخدماتك، ويمكنك الاعتماد عليها لزيادة فرص نجاحك في العمل الحر.

يؤدي بيع المنتجات الرقمية إلى إظهارك كمحترف في مجالك، نظرًا لجودة المنتج الرقمي الذي تبيعه، كما أنّ بعض العملاء قد يرغبون في الاستعانة بك لتنفيذ مشروعات خاصة بهم في مجال عملك، أو تقديم خدمات ما بعد البيع لمنتجاتك الرقمية أو خدمات مكملة، ما يعزز من زيادة دخلك من العمل الحر.

ما هي أنواع المنتجات الرقمية التي يمكنك بيعها؟

توجد العديد من المنتجات الرقمية التي يمكن بيعها لتحقيق الدخل السلبي من الإنترنت، وتشهد هذه المنتجات تطورًا يومًا عن يوم، فيمكن لأي منتج أخذ صيغة رقمية وبيعه. من أهم أنواع المنتجات الرقمية:

تطبيقات الويب

تُعدّ تطبيقات الويب من المنتجات الرقمية الأساسية، إذ تساعد أصحاب المواقع على بنائها وتحسين عملها بدرجة أساسية. من أمثلة تطبيقات الويب المهمة هي إضافات الووردبريس التي تساهم في تحسين عمل المواقع على الووردبريس، أو الملحقات التي تُضاف إلى المتصفحات مثل جوجل كروم.

قوالب المواقع

تعبّر القوالب عن المظهر العام للموقع، ويحرص أصحاب المواقع على اختيار القالب المناسب لمواقعهم، أو لصفحات الهبوط الخاصة بهم. لذا، تُعدّ قوالب المواقع أحد أمثلة المنتجات الرقمية الشائعة لتحقيق الدخل السلبي عبر الإنترنت. يمكن بيع قوالب ووردبريس أو قوالب HTML، إضافة إلى قوالب المتاجر الإلكترونية بما فيها ووكومرس، وغيرها من أنواع المواقع.

النماذج الجاهزة للاستخدام

تُعدّ النماذج الجاهزة للاستخدام مثالًا آخر على المنتجات الرقمية الشائعة، إذ يمكن بيع نماذج في مختلف المجالات. على سبيل المثال يمكن بيع قوالب جاهزة للسيرة الذاتية، أو قوالب للعروض التقديمية المختلفة كالتعريف بالشركات، وغيرها من النماذج الجاهزة.

التصميمات

تستخدم التصميمات على نطاق واسع هذه الأيام، إمّا في مواقع الويب كتصميمات مواقع التواصل الاجتماعي، أو التصميمات الخاصة بالطباعة مثل بطاقات العمل الشخصية أو بطاقة الهوية التعريفية بالموظفين، وغيرها من التصميمات المختلفة.

تطبيقات الجوال

يزيد الاعتماد على تطبيقات الجوال من الأشخاص وأصحاب الشركات في الوقت ذاته. لذا، يُعدّ بيع تطبيقات الجوال أحد أمثلة المنتجات الرقمية. يشمل ذلك التطبيقات المختلفة سواءٌ كانت لنظام Android أو نظام IOS.

كيف تبدأ في بيع المنتجات الرقمية؟

للبدء في بيع المنتجات الرقمية، وتحقيق الدخل السلبي من الإنترنت، لا بد من المرور بمجموعة من الخطوات هي:

1. اختيار فكرة المنتج المناسب

في البداية لا بد من تحديد فكرة المنتج الرقمي المناسب. اعتمد على خبراتك السابقة، أو المشاريع التي نفذتها قبل ذلك بالفعل، لتعرف أفضل المجالات التي يمكنك تطوير منتجك الرقمي بها. مثلًا، إذا لديك خبرة كمطور تطبيقات الجوال، يمكن الاستفادة من هذه الخبرة في عمل تطبيق للجوال وبيعه كمنتج رقمي.

ليس شرطًا الاكتفاء بالمشاريع السابقة التي عملت عليها فعلًا، بل يمكن أيضًا الاعتماد على مهاراتك الحالية في اختيار فكرة المنتج المناسب، حتى إذا لم تقدم خدماتك باستخدام هذه المهارات حتى الآن. مثلًا إذا لديك مهارة إعداد العروض التقديمية، وظّف هذه المهارة لتجهيز نماذج عروض تقديمية لبيعها كمنتج رقمي.

2. تحديد العملاء المستهدفين

على الرغم من إمكانية بيع المنتجات الرقمية لقاعدة كبيرة من العملاء، لكن من الضروري التفكير جيدًا في الفئة المستهدفة من المنتج الذي تبيعه. إذ ليس شرطًا بيع منتجك إلى الجميع، وذلك لأنّ لكل فئة احتياجاتها الخاصة في المنتج، وتبحث عن خصائص معينة لاستخدامه.

عندما تنجح في تحديد شخصية العميل لمنتجك، ستقدر على تخصيصه بما يناسب احتياجات فئتك المستهدفة، بالتالي يزيد ذلك من احتمالية شرائهم للمنتج، كما يجعلك أكثر قدرة على تخصيص رسائلك التسويقية لهم عند البدء في البيع، فتضمن زيادة فرص بيع المنتج.

3. بناء منتج أو اثنين على الأكثر

بعد الانتهاء من اختيار فكرة المنتج المناسب، والتأكد من وجود احتياج قوي للمنتج، وقدرتك على استهداف فئة معينة لتبيعه لها، يمكن الانتقال إلى مرحلة بناء المنتج فعلًا. من المهم في هذه المرحلة تحويل تصوراتك إلى منتج رقمي قوي حقيقي، إذ لا تكفي الفكرة وحدها، بل لا بد من تطوير المنتج بالطريقة المناسبة لاستخدامه كمنتج رقمي.

في البداية لا تحاول بيع عدة منتجات، بل ركّز جهدك على بناء منتج واحد أو اثنين على الأكثر. سيساعدك ذلك على تخصيص جهدك في هذا المنتج، بدلًا من التشتت في محاولة بناء أكثر من منتج في الوقت ذاته. إلى جانب أنّ هذا المنتج سيمنحك آراء العملاء، التي يمكن الاعتماد عليها في تحسين منتجك، وبالتالي تتفادى ذلك مستقبلًا عندما تبدأ في تطوير منتجات أخرى.

4. بيع منتجاتك الرقمية على بيكاليكا

بعد الانتهاء من تطوير منتجك الرقمي، لا بد من اختيار المنصة المناسبة للبيع. يُعدّ متجر بيكاليكا من المنصات التي تتيح لك بيع المنتجات الرقمي كما تريد، وتوجد العديد من أنواع المنتجات الرقمية التي يمكن بيعها على المنصة، إلى جانب إمكانية بيع العدد الذي تريده دون قيود، مما يساعدك على تحقيق الدخل السلبي من الإنترنت.

يتميز بيعك للمنتجات على بيكاليكا، بإمكانية ربط حسابك بالمتجر مع حسابك على مستقل. وعندما يشتري أحد العملاء منتجك، قد يرغب في تخصيص استخدامه بما يناسب احتياجاته، فيكون متاحًا له توظيفك على مستقل للعمل معه على مشروعه وتنفيذ ما يريد، فتحصل على فرصة لتحقيق دخل إضافي.

تأكد عند إضافة منتجك على بيكاليكا من موافقته لمعايير نشر المنتجات، مع قراءة العوامل التي تساعدك على النجاح في البيع على بيكاليكا، لتتميز عن بقية البائعين بالمتجر، وينجح منتجك في جذب العملاء. يمكنك الوصول إلى جميع هذه المعلومات من خلال صفحة إرشادات البائعين.

5. تسويق منتجاتك الرقمية لزيادة مبيعاتك

يساعد تسويق منتجاتك الرقمية على زيادة مبيعاتك. لذا، لا بد من ترويج المنتج بطريقة صحيحة، للوصول إلى قطاع كبير من العملاء المحتملين لمنتجاتك. يمكن الاعتماد على نشر منتجك وترويجه على منصات التواصل الاجتماعي المختلفة.

إذا كنت أحد مستخدمي موقع مستقل، يمكنك إضافة منتجاتك على الموقع، وهو ما يساعدك على ترويجها بين أصحاب المشروعات على مستقل، الذين قد يرغبون في الحصول على المنتجات في مجال عملهم.

6. المتابعة المستمرة لتطوير منتجاتك

ركّز على متابعة أداء منتجاتك الرقمية وعمليات البيع وتقييمات العملاء، والاستفادة من ذلك في تحسين منتجاتك بما يحقق للعملاء أقصى فائدة منها. كذلك كلّما زادت خبراتك ومهاراتك في مجال المنتج الرقمي، استثمر هذا في تطوير المنتج.

ختامًا، يساعدك بيع المنتجات الرقمية على تحقيق الدخل السلبي من الإنترنت، ويمكنك من امتلاك مصدر ثابت لتحقيق الدخل المستمر، إلى جانب ترويج خبراتك كمستقل. لذا، ركّز على بناء منتج رقمي قوي فعلًا، وابدأ في رحلة البيع بنجاح على متجر بيكاليكا.

تم النشر في: نصائح ريادية منذ ساعتين

المصدر

كيف-تكتب-خطاب-توصية-مميز؟

كيف تكتب خطاب توصية مميز؟

قد يَطلب منك أحد طلابك أو موظف سابق كتابة خطاب توصية عنه لتقديمه لإحدى الجهات الأكاديمية أو جهات التوظيف، أو قد تحتاج بنفسك إلى خطاب